إيران وروسيا تؤكدان على التعاون الثنائي في اطار الاتحاد الاوراسي

التقى السفير الايراني في موسكو كاظم جلالي مساعد الخارجية الروسي للشؤون الاقتصادية الكساندر بانكين حيث جرى البحث بشان التعاون الثنائي وفي اطار الاتحاد الاقتصادي الاوراسي.

واورد الموقع الالكتروني لوزارة الخارجية الروسية في تقرير له انه تم خلال اللقاء بين جلالي وبانكين البحث وتبادل وجهات النظر حول مسارات التعاون في اطار الاقتصاد الاوراسي وكذلك بعض القضايا الاقتصادية الدولية.

واشار السفير الايراني الى التعاون الجيد بين البلدين في مختلف المجالات، مؤكدا ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي خاصة في اطار المؤسسات المالية الدولية.

من جانبه اعرب مساعد الخارجية الروسي للشؤون الاقتصادية عن امله بالمزيد من تطوير التعاون الاقتصادي بين ايران وروسيا خاصة في قطاع السياحة بعد توقف وتيرة انتشار فيروس كورونا.

واعتبر بانكين استخدام العملات الوطنية بين البلدين وكذلك بين الدول الاعضاء في الاتحاد الاقتصادي الاوراسي مسارا لا بد منه لانهاء هيمنة الدولار في معاملات التجارة الخارجية.

وافاد القسم الاعلامي للسفارة الايرانية في موسكو، انه نظرا لمسؤولية مساعد الخارجية الروسي للشؤون الاقتصادية في اطار التعاون الاوراسي، فقد استعرض السفير الايراني احدث مستجدات المحادثات بين ايران والاتحاد، وجرى التاكيد على ضرورة اكمال البنية التحتية لممر "شمال –جنوب" الذي من شانه زيادة طاقات تبادل السلع بين الدول الاعضاء في الاتحاد.

يذكر ان الاتحاد الاقتصادي الاوراسي تاسس في العام 2015 ويضم في عضويته دول روسيا وكازاخستان وارمينيا وبيلاروسيا اضافة الى مولدافيا بصفة عضو مراقب.

وكانت الجمهورية الاسلامية الايرانية قد وقعّت مع الاتحاد الاقتصادي الاوراسي قبل عامين ونصف العام اتفاقية موقتة لتاسيس منطقة تجارة حرة دخلت حيز التنفيذ في العام الماضي، ومن المقرر ان تتحول بعد 3 اعوام وفي ظل اجراء المحادثات اللازمة بين الطرفين الى اتفاقية للتجارة الحرة.

رمز الخبر 1908505

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =