امن الحدود الايرانية من الخطوط الحمراء لوزارة الخارجية

أكد نائب وزير الخارجية الايراني عباس عراقجي أن أمن حدود الجمهورية الإسلامية الإيرانية أمر لا يمكن تجاهله ، وقال ان أمن الحدود هو أحد خطوطنا الحمراء.

وافادت وكالة مهر للأنباء، أن نائب وزير الخارجية الايراني "عباس عراقجي" أكد أن أمن حدود الجمهورية الإسلامية الإيرانية أمر لا يمكن تجاهله، وقال ان أمن الحدود هو أحد خطوطنا الحمراء.

وفي تصريح للصحفيين اليوم الثلاثاء خلال تفقده الشريط الحدودي لبلدة خداافرين في محافظة اذربيجان الشرقية، أشار عباس عراقجي إلى المشاكل التي يواجهها سكان الحدود في المنطقة في أعقاب الاشتباكات العسكرية الأخيرة بين جمهورية أذربيجان وأرمينيا وقال: "هذه المسألة تثير قلقنا الشديد ونحن نتابع القضية سياسياً وعلى الحدود".

وأضاف: "أمن حدودنا من مبادئنا التي لا يجوز المساس بها ولن نتجاهلها بأي شكل من الأشكال".

وشدد نائب وزير الخارجية أيضا على التزام ايران بمذكرة التفاهم مع جمهورية أذربيجان بشأن بناء وتشغيل السدود الحدودية خداآفرين وقيزقلعة سي وقال ان إيران مستعدة لبدء المحادثات اللازمة في هذا الصدد في أقرب وقت ممكن.

وفي إشارة إلى أوجه الشبه التاريخية لايران مع البلد الجار والصديق جمهورية أذربيجان، أضاف عراقجي انه يجب تشغيل هذه السدود الحدودية بشكل مشترك بطريقة لا تضر أو ​​تهدد مناطقنا الحدودية.

وزار عباس عراقجي المساعد السياسي لوزير الخارجية الايرانية ظهر اليوم الثلاثاء مدينة خدا افرين الحدودية للجمهورية الاسلامية الايرانية وتفقد المناطق الحدودية في هذه المنطقة واطلع على الاوضاع فيها لقربها من ساحة معركة قره باغ.

/انتهى/

رمز الخبر 1908930

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 10 =