محاولات الغدر لن تثني إيران للمضي في طريق التقدم/ سيصاب الأعداء باليأس والإحباط

عزى النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اسحاق جهانغيري باستشهاد رئيس منظمة الابحاث والابداعات بوزارة الدفاع "محسن فخري زادة" على يد عناصر ارهابية واجرامية عميلة للكيان الصهيوني اللاشرعي والغاصب.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال جهانغيري في جانب من بيان اصدره الجمعة: لاشك ان هذه الاعمال العمياء محكومة بالفشل ولن تثني عزم الشعب الايراني العظيم على المضي في طريق التنمية والتقدم في المجالات الدفاعية التي توفر المصالح والامن القومي للبلاد وسيصاب الاعداء بالمزيد من الياس والاحباط.

ودعا النائب الاول لرئيس الجمهورية الاجهزة الاستخبارية والامنية للكشف بدقة وسرعة عن الضالعين في عملية الاغتيال الاجرامية هذه واطلاع الشعب الايراني الابي على ذلك.

يذكر أن عناصر إرهابية مسلحة هاجمت بعد ظهر الجمعة سيارة تقل الشهيد محسن فخري زاده رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع.

وأثناء الاشتباك بين فريقه الأمني ​​والإرهابيين ، أصيب الشهيد محسن فخري زاده بجروح خطيرة نقل على اثرها إلى المستشفى، الا ان جهود الفريق الطبي لم تفلح في انقاذ حياته.  /انتهى/

رمز الخبر 1909715

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =