مجلس علماء فلسطين يحمل العدو الصهيوني وعملائه اغتيال الشهيد محسن فخري زادة

ادان مجلس علماء فلسطين اغتيال الشهيد الدكتور محسن فخري زادة ويحمل العدو الصهيوني وعملائه واعداء إيران مسؤولية ذلك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن مجلس علماء فلسطين ادان اغتيال الشهيد الدكتور محسن فخري زادة ويحمل العدو الصهيوني وعملائه واعداء إيران مسؤولية ذلك.

دان الدكتور محمد صالح الموعد رئيس الهيئة الإستشارية والناطق الرسمي لمجلس علماء فلسطين في لبنان والخارج في تصريح له باسم المجلس اغتيال شهيد فلسطين والأمة الشهيد الدكتور محسن فخري زادة، الذي  يعتبر من علماء الصف الأول، وهو رئيس منظمة البحث والتطوير في وزارة الدفاع الإيرانية المعنية بتطوير الأسلحة في وزارة الدفاع، وهو ضابط في حرس الثورة الإيرانية وأستاذ الفيزياء بجامعة "الإمام الحسين ع" في طهران، وهو واحد من 5 شخصيات إيرانية ضمن قائمة أقوى 500 شخصية في العالم وفق مجلة "فورين بوليسي" الأميركية، وقد تمّ تصنيف الشهيد محسن فخري زادة باعتباره المدير السابق لمركز أبحاث الفيزياء، وهو العالم النووي الإيراني الوحيد الذي تمّت تسميته مباشرة من قبل رئيس وزراء العدو الصهيوني المجرم بنيامين نتنياهو، خلال "عرض دعائي" عام 2018، زاعماً أنه "كان يعمل في برنامج أسلحة نووية".

واكد مجلس علماء فلسطين أن إيران ستنتصر رغم كل المؤامرات، وأن استشهاد هذه القامة الكبيرة خسارة للمقاومة ولفلسطين والامة جمعاء، وطالب المجلس بكشف الجناة وانزال اشد العقوبة بحقهم ومحاسبة كل من له يد في ذلك.

ويعزي مجلس علماء فلسطين الجمهورية الإسلامية الإيرانية قيادة وشعبا وإلى ذوي الشهيد بأحر التعازي، سائلا المولى عز وجل أن يدخل الشهيد فسيح جناته وأن يلهم ذويه الصبر والسلون والشفاء العاجل لجميع الجرحى.

المكتب الإعلامي لمجلس علماء فلسطين في لبنان والخارج.

/انتهى/

رمز الخبر 1909724

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =