لن نشارك بالانتخابات الرئاسية الفلسطينية كونها مسقوفة باتفاقية أوسلو

امتنعت حركة الجهاد الإسلامي عن المشاركة في الإنتخابات الرئاسية الفلسطينية، كونها إنتخابات تحت مظلة "أوسلو" كما جاء في بيان لها صدر مساء أمس الثلاثاء.

 وأفادة وكالة مهر للأنباء نقلاً عن شبكة "الفجر" الإخبارية أن حركة الجهاد الإسلامي امتنعت عن المشاركة في الإنتخابات الرئاسية الفلسطينية مؤكدة على أهمية الوحدة الوطنية بعيداً عن إتفاقية أوسلو. 

إليكم نص البيان

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين

شاركت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، في جولة الحوار الوطني التي انطلقت يوم أمس في القاهرة برعاية الأشقاء في جمهورية مصر العربية.
وقد عرض الوفد رؤية الحركة السياسية التي تضمن تحقيق الوحدة على أسس واضحة وسليمة، بعيدا عن اتفاق أوسلو. 
إننا في حركة الجهاد الإسلامي نرى أن المدخل الصحيح للوحدة الوطنية يتمثل في التوافق على برنامج سياسي يعزز صمود الشعب ويحمي مقاومته وإعادة بناء وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية بإجراء انتخابات للمجلس الوطني منفصلة عن المجلس التشريعي، وإعادة الاعتبار لميثاقها وتمثيلها لجميع الفلسطينيين في كل أماكن تواجدهم، واعتبارها المرجعية  لكل المؤسسات الفلسطينية في الداخل والخارج، وهو ما نأمل بحثه وتحقيقه في جلسات الحوار القادمة التي ستجري في شهر مارس آذار المقبل، وفق ما أكده بيان القاهرة.
*وفيما يتعلق بانتخابات السلطة، فإن الحركة قررت عدم المشاركة في انتخابات مسقوفة باتفاق أوسلو الذي أهدر حقوق الشعب الفلسطيني وثوابته.*
  
*حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين* 
الثلاثاء 27 جمادى الآخرة 1442هـ، 9 فبراير 2021م

/انتهى/

رمز الخبر 1911771

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =