الاميركيون يعرقلون حصول ايران على السلع الاساسية وما زالوا يواصلون عار الحظر

قال الرئيس الايراني لقد تحملنا كل المشاكل خلال هذه المدة وان الامريكيين كانوا يعرقلون حصول ايران حتى على السلع والحاجات الاساسية المرتبطة بحياة ومعيشة المواطنين، مضيفا ان الامريكيين ما زالوا يواصلون هذا العار الذي سيبقى يلاحق امريكا طوال تاريخها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أشار الرئيس الايراني "حسن روحاني" في كلمته اليوم الثلاثاء في اجتماع لجنة تنظيم السوق في البلاد: ان الجميع يعلم ان إيران عاشت في ظل السنوات الثلاثة الاخيرة حربا اقتصادية لامثيل لها ، ولو أن هذه الحرب شنت على أي بلد آخر لانهار اقتصادها.

وتطرق روحاني الى ظروف الحظر وتدني اسعار النفط خلال العامين الاخيرين، موضحا ان هذه الظروف لم تشهدها البلاد منذ انتصار الثورة الاسلامية، بحيث ان بعض الدول وبحجة كورونا لم تسلم ايران المواد الغذائية التي اشترتها سابقا ودفعت ثمنها، وعندما ارادت تسليمها في وقت لاحق كانت اسعار هذه المواد قد ارتفعت .

واوضح روحاني ان سياسة حكومته ومنذ عام 2018 وهو عام تضاعف الحرب الاقتصادية، كانت تستهدف توفير السلع وتنظيم السوق والاشراف عليه بشكل دقيق، وتأمين العملة الصعبة لاستيراد السلع الضرورية.

واشار الى ان جلسة تنظيم السوق لهذا اليوم هيأت الظروف المناسبة 95 - 97 بالمئة لتوفير مئة سلعة مهمة جدا لحياة الناس.

وأكد رئيس الجمهورية على أن الحكومة وخاصة وزارة الجهاد الزراعي والوزارات المختصة قادرة على مواجهة وحل المشاكل الاقتصادية وتقليل معاناة المواطنين رغم استمرار الحظر وتداعيات كورونا.

/انتهى/

رمز الخبر 1913087

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =