لبنان رمز الحفاظ على الوحدة بين المذاهب والاديان السماوية في مواجهة العدو الصهيوني

أكد الأمين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية وعلماء لبنان على تعزيز دعائم الوحدة الاسلامية بين ابناء الطائفتين الشيعية والسنية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أكد الأمين العام لمجمع التقريب بين المذاهب الاسلامية حجة الاسلام "حميد شهرياري " خلال لقائه اعضاء هيئة امناء تجمع علماء المسلمين في لبنان خلال زيارته لهذا البلد، على تعزيز الحوار بين علماء الدين الشيعة والسنة على اسس تقويم دعائم الوحدة الاسلامية.

ولفت الى حاجة العالم الاسلامي الى الوحدة والتضامن لاسيما بين علماء الدين أكثر من أي وقت مضى بهدف إزاحة الشبهات وتطهير صفحة الاسلام الحقيقي من غبار التكفير.

من جهتهم اشاد اعضاء تجمع علماء المسلمين في لبنان بالدور الايراني البناء والمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية في عملية صنع الوحدة بين المسلمين.

وفي ذات السياق حيا نائب المجلس الشيعي الاعلى في لبنان الشيخ علي الخطيب ذكرى الفقيد آية الله محمد علي تسخيري الرئيس السابق للمجلس الاعلى للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ومستشار قائد الثورة في شؤون العالم الاسلامي وأعرب عن ترحيبه بزيارة حميد شهرياري للبنان وعدّها خطوة قيمة على صعيد التقريب بين المذاهب الاسلامية في لبنان والمنطقة.

وخلال لقائه رئيس المجلس التنفيذي لحزب الله لبنان هاشم صفي الدين وصف شهرياري لبنان برمز الحفاظ على الوحدة بين المذاهب الاسلامية والاديان السماوية في مواجهة العدو الصهيوني.

وعدّ المقاومة بمثابة العنصر الرئيسي للوحدة بين المذاهب الاسلامية في لبنان.

/انتهى/

رمز الخبر 1913121

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 8 =