واشنطن تدرس فرض عقوبات جديدة على إيران

ذكرت بعض المصادر الأمريكية أن الحكومة الأمريكية تدرس فرض عقوبات جديدة على إيران في ضوء نتائج المحادثات النووية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، نقلا عن تقرير لـ"وول ستريت جورنال" الأمريكية أن الحكومة الأمريكية تدرس تشديد العقوبات على بيع النفط الإيراني للصين.

وبحسب التقرير فإن العقوبات الأمريكية الجديدة ضد إيران تُستخدم كوسيلة لإقناع طهران على إبرام الاتفاق النووي وزيادة تكلفة الانسحاب من المحادثات.

كما أضافت الصحيفة أن المفاوضين الأمريكيين يعملون مع أوروبيين وشركاء دوليين آخرين في فيينا بشأن المحادثات النووية، وأنه مع ضعف المحادثات، فإن لدى الولايات المتحدة خيارات، للضغط علی إيران لمواصلة المفاوضات أو معاقبتها.

ونشرت الصحيفة هذا التقرير، نقلاً عن مسؤولين أمريكيين وأشخاص مقربين من المفاوضین في الملف النووي الإيراني لم تکشف عن اسمائهم في واشنطن.

ومن بين خطط البيت الأبيض قيد الدراسة ضد إيران، التي أعلنها مسؤول أمريكي لم يذكر اسمه إلى جانب المحادثات النووية، فرض عقوبات جديدة على شبكة الشحن وإعداد خطة لمنع بيع النفط الخام الإيراني إلى الصين والتي تقدر بحوالي مليون برميل نفط يوميا.

/انتهی/

رمز الخبر 1916249

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =