مساعي أمريكية جديدة لدعم الارهاب في الحسكة

صرحت مصادر محلية سورية عن نية القوات الامريكية الاجتماع بعدد من ابناء قرية بمحافظة الحسكة لاستدراجهم لتشكيل جماعة مسلحة جديدة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه اعلنت مصادر محلية في ريف اليعربية بريف الحسكة من المقرر اليوم ان يجتمع وفد من القوات الامريكية مع عدد من ابناء المنطقة في قرية حاموكر بريف المحافظة للبدء باجراءات تشكيل مجموعات مسلحة مقاتلة من أبناء القبائل العربية السورية يضم مجموعة من ابناء العشائر.

ومن المقرر ان يتم فتح التسجيل لمدة اربعة ايام، واشاعات في المنطقة يروجه البعض على ان هذا الفصيل سيتم تشكيله بموافقة الدولة السورية وروسيا في محاولة لخداع الاهالي والشباب للانضمام الى هذا الجماعة.

وتهدف امريكا من إنشاء هكذا تنظيمات مسلحة هو سحب القبائل العربية إلى طرفه في ظل توسع دائرة الرفض الشعبي والمقاومة العشائرية ضد تواجده ودعمه لمسلحي تنظيم "قسد" الموالي له، والتي وصلت إلى حد قصف قواعده غير الشرعية بالقذائف الصاروخية.

ولم تلق الخطوة الأمريكية الجديدة اهتماماً كبيراً من أبناء القبائل بريف محافظة الحسكة مع رفض شبه جماعي ومباشر لهذه الخطوة، وذلك لاعتبار أن الاحتلال الأمريكي هو سبب مآسي منطقة بشكل خاص وسوريا بشكل عام بسبب ممارساته التي تتركز على سرقة النفط والغاز والقمح والثروات الباطنية ومحاصرة الشعب السوري وتجويعه.

يشار أنه خلال السنوات الماضية حاول الجيش الأمريكي تجنيد العشرات من أبناء القبائل العربية بمحافظتي دير الزور والحسكة تحت مسمى (حماية آبار النفط) مقابل رواتب مالية مغرية وبالعملة الأمريكية.

/انتهى/

رمز الخبر 1916406

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 8 =