الاتفاق بين ايران والوكالة الدولية للطاقة الذرية خطوة ايجابية

وصف نائب مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي، يوم الاحد، الاتفاق بين ايران والوكالة الدولية للطاقة الذرية بأنه خطوة ايجابية لاستمرار الاطلاع على البرنامج النووي الايراني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان نائب مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي، انريكي مورا، اعلن في تغريدة له على تويتر عن ترحيبه بالاتفاق بين ايران والوكالة الدولية للطاقة، قائلاً: "ان هذه الخطوة ايجابية لاستمرار الاطلاع على البرنامج النووي الايراني، ويفسح المجال للدبلوماسية، انني اقدر هذه الجهود".

واضاف مورا: "ان هدف الاتحاد الاوروبي مازال يتمثل في التنفيذ الكامل لخطة العمل المشترك من قبل جميع الاطراف، لذلك من الضروري ان نستأنف محادثات فيينا بأسرع ما يمكن".

وكان المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قد وصل مساء السبت الى طهران على رأس وفد، لاجراء لقاءات ومحادثات مع المسؤولين الايرانيين وفي مقدمتهم رئيس المنظمة الايرانية للطاقة الذرية.

واشاد غروسي بلقائه مع رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية محمد اسلامي، واكد ضرورة تطوير التعاون بين ايران والوكالة الدولية، وقال انه سيزور طهران مرة اخرى لاجراء محادثات على مستوى اعلى مع المسؤولين الايرانيين./انتهى/

رمز الخبر 1917884

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 14 =