الفيلسوف الإيراني الشيخ " حسن زادة آملي" ينتقل الى جوار ربه

انتقل الى رحمة الله الفيلسوف الايراني الشهير الشيخ حسن زادة املي قبل دقائق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه لبى نداء ربه الفيلسوف الإيراني الشيخ حسن زادة أملي عن عمر يناهز الـ94 عاما بعد عمر طويل كرسه لخدمة اهل البيت.

ولد حسن زادة سنة 1306 للهجرة في مدينة آمل شمال إيران. بدأ بدراسة المقدمات في مدينته آمل، وفي سنة 1328 للهجرة انتقل إلى العاصمة طهران لمواصلة دراسته الحوزوية في مدرسة الحاج أبي الفتح.

حسن زادة آملي فيلسوف وعارف ومفسر ومؤلف كتب ورسائل عديدة، يعرف بالعلامة ذوالفنون، كما أنه متخصص في الأدبيات والنجوم، ومن كبار اساتذة الحوزة العلمية .

و في عام 1340 للهجرة، هاجر إلى مدينة قم، فتعلم كلا من الحكمة والتفسير و علم الأعداد وعلم الحروف.

أصبح بعد ذلك يعطي الدروس في الحكمة والعرفان و التفسير، كما له اهتمامٌ بالشعر الفارسي و العربي وله تاليفات متعددة في جميع المجالات .

/انتهى/

رمز الخبر 1918285

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =