الشیخ شهرياري: الوحدة هي السلاح الوحيد الذي يمكن بها محاربة المؤامرات

قال الشيخ شهرياري امين عام المجمع العالمي لتقريب المذاهب الإسلامية في مؤتمر اتحاد الإمة في اسلام اباد ان "الوحدة" هي السلاح الوحيد الذي يمكن بها محاربة المؤامرات ضد الاسلام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال الشيخ شهرياري امين عام المجمع العالمي لتقريب المذاهب الإسلامية في هذا المؤتمر اذا كان بامكان الغربيين ان يكون لهم اتحادات مثل الاتحاد الاوروبي، فلماذا لا يستطيع المسلمون ذلك؟

واضاف شهرياري الذي حضر هذا المؤتمر الذي عقد بجهود مجلس التضامن الوطني الباكستاني في فندق اسلام اباد: " ان المسلمين يجب ان ينسوا خلافاتهم لان المفتاح الوحيد لنجاحهم هو تجنب تأجيج القضايا والنزاعات " .

وأكد الأمين العام للمجمع العالمي لتقريب المذاهب الإسلامية: "التحدي الرئيسي الذي يواجه المسلمين اليوم هو الابتعاد عن بعضهم البعض، بينما سنتمكن من تشكيل "اتحاد الدول الإسلامية" بتماسك قوي وتجنب المواجهة.

وشکر شهریاري جهود مجلس التضامن الوطنى الباكستانى لعقد هذه الندوات قائلا: انه امر جيد ان نشهد حضور شخصيات وافراد من كافة التیارات والمذاهب فى هذا المؤتمر الممتاز وقال "الوحدة هي السلاح الوحيد الذي يمكن بها محاربة المؤامرات ضد الاسلام. إذا كان بوسع الغربيين أن يحصلوا على اتحادات مثل ما يسمى بالاتحاد الأوروبي، فلماذا لا يستطيع المسلمون ذلك، في حين أن لدينا فرصا قوية لتجنب الانقسامات.

واكد الشيخ شهريارى ان اعداء الاسلام سيفشلون فى تنفيذ خططهم الشريرة قائلا " ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تبذل جهودا مستمرة لتعزيز الوحدة بين المسلمين.

/انتهی/

رمز الخبر 1920725

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 6 =