خمس مواقع أثرية إيرانية تُضاف إلى قائمة التراث الإسلامي

أعلن الأمين العام للجنة الوطنية الإيرانية لمنظمة الآيسيسكو، أن 5 مواقع أثرية وثقافية إيرانية أضيفت إلى قائمة التراث الإسلامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه وفي رسالة بعثها اليوم السبت إلى وزير التراث الثقافي والسياحة والحرف اليدوية "عزت الله ضرغامي" أوضح هذا المسؤول أن المواقع الأثرية الإيرانية التي اضيفت مؤخرا إلى قائمة الآيسيسكو، هي: المشهد الثقافي بقلعة ألموت (في محافظة قزوين – شمال)، ومقبرة الشيخ أحمد جامي (في خراسان الرضوية – شرق)، ومجمع بسطام التاريخي في مدينة شاهرود (شرق)، ومنظر مدينة ماسوله الثقافي (غرب)، وقبة العلويين (في همدان – غرب).

ولفت الأمين العام للجنة الوطنية لمنظمة الآيسيسكو أن إضافة هذه المعالم الأثرية على قائمة التراث الإسلامي، تم عبر التنسيق بين هذه اللجنة وأمانة المنظمة الدولية.

علما أن "منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة" (الآيسيسكو)، هي منظمة تعمل في إطار منظمة التعاون الإسلامي، ومقرها الرباط، تعنى بميادين التربية والعلوم والثقافة والاتصال في البلدان الإسلامية، لتدعم وتقوي الروابط بين الدول الأعضاء.

/انتهى/

رمز الخبر 1921912

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 9 =