حماس ترحّب بمواقف جنوب أفريقيا وإقليم كتالونيا الرّافضة لجرائم الاحتلال

رحبت حركة المقاومة الإسلامية حماس، بمواقف جنوب أفريقيا وبرلمان إقليم كتالونيا الإسباني الرّافضة لجرائم الاحتلال وسياساته العنصرية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قالت "حماس" في بيان إنّها تثمّن دعوة وزيرة خارجية جنوب أفريقيا "ناليدي باندور"، المجتمع الدولي إلى محاسبة الاحتلال على جرائمه وانتهاكاته المستمرة بحق الشعب الفلسطيني منذ 73 عاماً، ووضع حدّ لها، كما رحّبت بمصادقة برلمان إقليم كتالونيا الإسباني، على قرار يقضي بارتكاب الاحتلال جرائم فصل عنصري ضدّ شعبنا الفلسطيني.

ولفتت الحركة إلى أنّ "تلك المواقف والقرارات تعدّ انتصاراً لقضية شعبنا العادلة، وتكشف حقيقة الاحتلال القائم على العنصرية والإجرام، والاستهتار بالقانون والمواثيق الدولية، ما يضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته في محاسبة الاحتلال أمام محكمة الجنايات الدولية، تثبيتاً للعدالة ولحقّ شعبنا في الحريَّة وتقرير المصير".

ومنذ أيام، أصدر البرلمان الكتالوني، وهو برلمان إقليمي في إسبانيا، قراراً يعترف بارتكاب الاحتلال الإسرائيلي "جرائم فصل عنصري" ضد الشعب الفلسطيني. وبذلك، يصبح أول مؤسسة أوروبية تتخذ مثل هذا القرار. كما دعت وزيرة خارجية جنوب أفريقيا ناليدي باندور، الخميس، المجتمع الدولي إلى التحرك لوضع حد للمظالم المستمرة التي يواجهها الفلسطينيون، ومساءلة "إسرائيل" عن الظروف غير الإنسانية التي يتعرّض لها الشعب الفلسطيني منذ 73 عاماً.

وبالتزامن، وصفت منظمة "هيومن رايتس ووتش" حصار الاحتلال لقطاع غزة بأنه جزء من "جرائم ضد الإنسانية، متمثلة بالفصل العنصري والاضطهاد". /انتهى/

رمز الخبر 1924627

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =