الميزان التجاري الإيراني يسجل فائض بمقدار 605 مليون دولار

أعلن نائب وزير الاقتصاد والمدير العام لمصلحة الجمارك الإيرانية علي رضا مقدسي أن التجارة الخارجية الإيرانية غير النفطية بلغت 25.5 مليار دولار خلال فصل الربيع، لافتا إلى أن الميزان التجاري للبلاد سجل فائضا بمقدار 605 ملايين دولار خلال هذه الفترة.

وقال مقدسي في تصريح له اليوم الأربعاء حول حجم التجارة الخارجية غير النفطية للبلاد في فصل الربيع (21 آذار/مارس-21 حزيران/يونيو): تم في الربع الأول من هذا العام (الإيراني) تبادل حوالي 36 مليون طن من البضائع بقيمة دولار 25.5 مليار دولار بين إيران ودول أخرى بنسبة نمو 19.5٪.

وتابع: "حصة بلادنا من الصادرات من هذا الحجم التجاري كانت 27.7 مليون طن من البضائع بقيمة 13 مليارا و 69 مليون دولار، بزيادة نسبتها 21 في المائة مقارنة بربيع العام الماضي".

وبشأن واردات البلاد قال مدير عام مصلحة الجمارك: "بلغت واردات بلادنا خلال هذه الفترة أيضا 8 ملايين و 154 ألف طن بقيمة 12 مليارا و 464 مليون دولار بزيادة 18٪ عن نفس الفترة"، وأضاف: "مع تقدم الصادرات على الواردات في ربيع هذا العام، أصبح الميزان التجاري للبلاد إيجابياً 605 ملايين دولار، وهو رقم غير مسبوق لبلدنا".

وفي إشارة إلى وجهات تصدير البضائع الإيرانية في الربيع، قال مقدسي: "الوجهات الخمس الأولى لصادرات البلاد في الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري كانت، الصين بـ 4 مليارات و 214 مليون دولار، والعراق مليار و 824 مليون دولار، وتركيا مليار و 737 مليون دولار، الإمارات العربية المتحدة مليار و 645 مليون دولار والهند 424 مليون دولار".

وأوضح المدير العام لمصلحة الجمارك الإيرانية، بشان الدول الأولى المصدرة لإيران في الربيع، قائلاً: "إن الدول الخمس الأولى من ناحية صادرات السلع إلى إيران هي كالتالي، الإمارات 3 مليارات و 426 مليون دولار، والصين 3 مليارات و 131 مليون دولار، وتركيا مليار و 273 مليون دولار، والهند 512 مليون دولار وألمانيا 456 مليون دولار".

وحول كمية الترانزيت الخارجي في الربيع، قال مقدسي: "في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام، مر 3 ملايين 674 الف طن من البضائع الأجنبية عبر بلادنا، مسجلا نموا بنسبة 32٪ مقارنة مع ربيع العام الماضي.

/انتهى/

رمز الخبر 1924726

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =