إيران تمتلك القدرة على الدفاع والردع والمبادرة

اكد نائب القائد العام للحرس الثوري العميد علي فدوي بان الجمهورية الاسلامية الايرانية توصلت الى المراحل الثلاث للقدرة اي الدفاع والردع والمبادرة

وأفادت وكالة مهر للأنباه أنه وفي كلمته الاربعاء خلال مراسم احياء الذكرى السنوية لعمليات " مرصاد" ، التي أقيمت بحضور قادة عسكريين ومدراء ومختلف الشرائح في منطقة جهار زبر التابعة لمحافظة كرمانشاه غرب ايران: أن الجمهورية الإسلامية الايرانية تعد من الدول القليلة التي حققت جميع مراحل القدرة الثلاث ، أي الدفاع والردع والمبادرة ولهذا السبب لم يجرؤ أي بلد على الاعتداء على البلاد منذ انتهاء الحرب المفروضة قبل 34 عاما.

واضاف: في الثمانينات ، أثبتت الجمهورية الإسلامية للأعداء أن لديها القدرة على الدفاع عن نفسها. وفي التسعينات اثبتت قوة الردع ، واليوم أدرك الأعداء أنهم لو قاموا بعمل عسكري ضد الجمهورية الإسلامية ، فإنهم سيعانون أكثر.

واشار الى أنه في السنوات الثماني للدفاع المقدس كان العراق راس الحربة في الحرب التي شاركت فيها 87 دولة ، موضحًا: ان الأعداء كانوا يمهدون الارضية لاستمرار الحرب المفروضة ، وبعد العديد من التقلبات وكذلك عمليات "والفجر 8" و"كربلاء 5" كانوا خائفين من أن تحليلهم قد لا يكون صحيحًا وأن تكسب الجمهورية الإسلامية هذه الحرب ، فوافقوا على التوقيع على القرار خوفًا من نتيجة الحرب.

يذكر انه بعد ايام من توقف الحرب المفروضة (1980-1988) توغلت قوات زمرة المنافقين (خلق) الارهابية وبدعم لوجستي من النظام العراقي البائد في محافظة كرمانشاه غرب ايران الا ان قوات الجيش و الحرس الثوري والتعبئة تصدت لهم وقضت عليهم في عمليات اطلق عليها "مرصاد"

/انتهى/

رمز الخبر 1925515

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha