باقري يؤكد ضرورة توحيد قدرات الدول المستقلة للوقف في وجه الأطماع الأمريكية

أكد النائب السياسي لوزير الخارجية الإيرانية، علي باقري كني، خلال لقائه نظرائه من روسيا وكوبا وفنزويلا على ضرورة توحيد قدرات الدول المستقلة من أجل مواجهة الأطماع الأمريكية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن النائب السياسي لوزير الخارجية الإيرانية علي باقري كني، التقى اليوم الأحد، نظيره الروسي والكوبي والفنزويلا خلال زيارتهم التي يجرونها في طهران للمشاركة في اجتماع المنسقين الوطنيين لأصدقاء مجموعة الدفاع عن ميثاق الأمم المتحدة.

وفي هذا اللقاء، انتقد نائب وزير خارجية روسيا ، سيرجي فارشينين ، سياسات أمريكا وادعائاتها بالدفاع عن حقوق الإنسان، وأكدوا على تعاون طهران وموسكو في مواجهة الضغوط السياسية والاقتصادية للغرب.

وأكدا نائب وزير الخارجية الفنزويلي، كارلوس خوليو رون، ونائب وزير الخارجية الكوبي، أوليفر رودريغيز بيردومو، أيضًا ، في اجتماعات منفصلة مع النائب السياسي لوزارة الخارجية الإيرانية، على الحاجة إلى زيادة التعاون الاقتصادي في كافة المجالات، لمواجهة الأطماع الأمريكية وحماية مصالح الدول المستقلة.

وأشار باقري كني، الى الطاقات المتنوعة والمتعددة لدى كل من الدول الاعضاء في مجموعة الدفاع عن ميثاق الامم المتحدة، قائلاً: "ان تجميع الطاقات السياسية والاقتصادية والحقوقية والاعلامية، يضاعف بشدة من مؤشر مقاومة الدول المستقلة امام أطماع اميركا وسائر حلفائها الغربيين، وسيساهم في خفض التأثير المقابل لهذه القوى ضد الشعوب المستقلة بشكل كبير".

ولفت النائب السياسي لوزير الخارجية الإيرانية، إلى استغلال اميركا لفرص وطاقات المنظمة والمؤسسات الدولية ضد الدول المستقلة، لتحقيق مآربها اللامشروعة، قائلاً: "على الدول المستقلة ان يكون لديها خطة للاستفادة من طاقات المنظمات الدولية لصيانة مصالح الشعوب المستقلة".

/انتهى/

رمز الخبر 1927738

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha