آية الله حاج علي اكبري: قوات حرس الثورة الاسلامية ستواصل طريقها بقوة

قال خطيب الجمعة في طهران حجة الإسلام محمد جواد حاج علي اكبري ان الغرب يريد الضغط على الشعب الإيراني من خلال الألاعيب الدبلوماسية وان يستعيد كرامته المفقودة. شعبنا العزيز سيرد على هذه الحركة الغربية ردا قويا ومناسبا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أدان خطيب صلاة الجمعة في طهران قرار البرلمان الاوروبي بإدراج اسم قوات حرس الثورة الاسلامية في قائمة ما يسمى بـ «المنظمات الارهابية»، معتبرا قوات حرس الثورة الاسلامية مصدر قوة ايران والحصن المنيع لايران الاسلامية.

وأشار خطيب صلاة الجمعة بطهران الى المؤامرات التي حاكها الاعداء في شهر فبراير لايران وقال: لقد خطط العدو خطة شاملة الا انه أخطأ في حساباته وذلك لأن النظام الاسلامي يحظى بدعم الهي فيما الحسابات المادية لن تنجح أمامه أبدا.

وأضاف: ان الحسابات المادية فشلت امام المعادلة الربانية التي شملت النظام الاسلامي الذي قاده مرجع ديني حكيم وكبير(الامام الخميني (رض) انذاك، في حين أن هؤلاء غفلوا عن وجود هذه الشخصية الاسلامية الكبيرة في حساباتهم.

وأشار الى أعمال الشغب الأخيرة التي شهدتها ايران، مؤكدا أن الجميع اطلع على نقاط قوة ايران الاسلامية في هذه الاعمال وادركوا المكانة المرموقة التي كانت لدى الشهداء الابرار فيها.
/انتهى/
رمز الخبر 1929906

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha