زنكنه : 50 مليار دولار حجم الاستثمارات في قطاع النفط والغاز

توقع وزير النفط بيجن نامدار زنكنه ان تبلغ عائدات ايران من تصدير النفط الخام اكثر من اربعين مليار دولار خلال العام الجاري.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان وزير النفط قال في آخر مؤتمر صحفي عقده اليوم قبل انتهاء فترة توليه للوزارة ان حجم المعاملات في قطاع الصناعة النفطية الايرانية خلال السنوات الثمان الماضية بلغت اكثر 300 مليار دولار.
واشار الى ان حجم احتياطي ايران من النفط الخام ارتفع من اقل من مائة مليار برميل في عام 1996 الى 138 مليار برميل في مطلع العام 2005 بالرغم من استخراج 6ر11 مليار برميل خلال الفترة من عام 1997 الى عام 2004.
ولفت زنكنه الى ان معدل انتاج ايران من النفط زاد من 850ر3 مليون برميل يوميا في عام 1997 الى 2ر4 مليون برميل يوميا في الوقت الحاضر.
واوضح وزير النفط انه تم استثمار 50 مليار دولار في قطاع الصناعة النفطية الايرانية خلال الفترة بين عامي 1998 و2004 منها نحو 30 مليار دولار لتطوير الحقول النفطية والغازية والمحافظة على الطاقة الانتاجية والمشاريع المتعلقة بنقل النفط والغاز.
واشار وزير النفط الى ان قيمة الاستثمارات الموظفة في صناعة الغاز والتي تشمل الانتاج والنقل والتوزيع بلغت 16 مليار دولار خلال السنوات السبع الماضية.
وتطرق الى توسيع الصناعات البتروكيمياوية وقال : لقد تم استثمار مايعادل 18 مليار دولار لتوسيع الصناعات البتروكيمياوية.
واشار الى ان انتاج ايران من الغاز سيصل الى 450 مليون متر مكعب يوميا اضافة الى 685 الف برميل يوميا من السوائل الغازية و7ر8 مليون طن من الغاز المسال و6 مليون طن من غاز الايتان سنويا , مقدرا قيمتها باكثر من 18 مليار دولار سنويا.
وبين ان قيمة انتاج المراحل الخمسة الاولى من مشروع تطوير حقل غاز بارس الجنوبي بلغ منذ عام 2001 وحتى ابريل الماضي خمسة مليارات و870 مليون دولار .
واشار الى ان اجمالي قيمة المنتجات البتروكيمياوية الايرانية في عام 1996 بلغت مليار دولار وانها ارتفعت الى 3ر3 مليار دولار العام الماضي ومن المتوقع ان تصل الى اكثر من خمسة مليارات دولار خلال العام الجاري.
واوضح وزير النفط انه مع انتهاء المشاريع البتروكيمياوية التي يجري تنفيذها حاليا فان قيمة المنتجات البتروكيمياوية ستصل الى 9 مليارت دولار سنويا.
واعتبر منطقة بارس الاقتصادية الخاصة بالطاقة اكبر انجاز لحكومة خاتمي مشيرا الى ان حجم الاستثمارات التي يجري تنفيذها حاليا في هذه المنطقة وصلت الى قرابة 30 مليار دولار.
واوضح وزير النفط ان المنطقة الاقتصادية الخاصة بالطاقة في ميناء الامام الخميني (رض) تعتبر المركز الثاني للتنمية الوطنية في البلاد مع استثمارات بقيمة حوالي 10 مليارات دولار./انتهى/

  

 

رمز الخبر 213317

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =