الجهود ستبذل لزيادة الانتاج وتطوير الحقول الجديدة

اعلن وزير النفط الايراني جواد اوجي بان الوزارة تهدف لانشاء مجمعات للتكرير والبتروكيمياويات في البلاد ولابتعاد عن بيع النفط الخام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان اوجي قال في تصريح ادلى به للقناة الثانية في التلفزيون الايراني: ان القضية الاولى في وزارة النفط بالحكومة الثالثة عشرة (الحالية) هي الارتقاء الكمي والنوعي بمصافي التكرير الموجودة حاليا ومن ثم نسعى لانشاء مجمعات التكرير والبتركيمياويات كاولوية لنا من اجل الابتعاد عن بيع النفط الخام.

واضاف: ان التسهيلات المصرفية واوراق المشاركة المالية والمقايضة النفطية والاستفادة من الرساميل الاجنبية، تعد من ضمن الامور التي يمكن من خلالها توفير الظروف لانشاء مجمعات التكرير والبتروكيمياويات.

واوضح بانه ينبغي تشكيل فريق عمل في الحكومة من وزارات "الصناعة والمناجم والتجارة" و"النفط" و"الداخلية" بغية انشاء واحات سلسلة الصناعات البتروكيمياوية ، وهي واحات شبيهة بالمدن الصناعية حيث تضم الواحدة منها ما بين 15 الى 20 وحدة صناعية يمكنها مزاولة النشاط في مختلف المجالات وهو امر يمكن تحقيقه برساميل واطئة.

وقال وزير النفط: ان انشاء مصفاة تكرير بحاجة الى ما بين 700 مليون الى مليار دولار ولكن لو اتجهنا الى سلسلة الميثانول او البولي اثيلين فانه بالامكان براسمال 50 الى 60 مليون دولار انشاء واحات سلسلة البتروكيمياويات وبامكان 15 الى 20 وحدة انتاج السلعة اللازمة.

وصرح بانه بالامكان انشاء هذه الواحات في المناطق الاقل نموا بغية المساعدة بتوفير فرص العمل لسكانها.

وقال وزير النفط: رغم ان بيع النفط انخفض كثيرا بعد فرض الحظر الظالم على ايران الا ان القدرات متوفرة في وزارة النفط ومن سبلها المقايضة بالسلع والاستثمار ليس في قطاع النفط فقط بل ايضا في سائر القطاعات والصناعات التي نستفيد منها.

قال وزير النفط الايراني ان الجهود ستبذل لزيادة انتاج الغاز في حقل "بارس" الجنوبي بمقدار 12 الى 14 مليون متر مكعب یومیا

واوضح بان الجهود ستبذل لزيادة انتاج الغاز في حقل "بارس" الجنوبي بمقدار 12 الى 14 مليون متر مكعب یومیا وقال: رغم ان الاستهلاك ازداد بمقدار 8 بالمائة الا ان زيادة الانتاج لا توازي ذلك.

ونوه الى ان الاستثمارات كانت تبلغ 4 مليارات دولار سنويا في السابق الا ان غياب الاستثمارات خلال الاعوام الاخيرة ادى الى انخفاض شديد في حقول النفط والغاز وطاقة الانتاج.

واشار الى الحاجة الى استثمارات للحفاظ على سقف انتاج 4 ملايين برميل من الغاز ومليار متر مكعب من الغاز الطبيعي يوميا وتطوير الحقول الجديدة مع ايلاء الاولوية للحقول المشتركة للنفط والغاز.

واضاف: ان تقييمات الخبراء تشير الى الحاجة الى استثمارات بنحو 15 مليار دولار للحفاظ على الوضع الموجود وحفظ الانتاج والى ما بين 15 الى 20 مليار دولار للاستخراج من الحقول المشتركة الجديدة واكمالها في غضون 4 اعوام.

وفيما يتعلق بالاجتماع الـ 20 للدول الاعضاء في منظمة اوبك وغير الاعضاء فيها قال اوجي: نحن مواكبون لمنظمة اوبك وندعم البيان الصادر عن اجتماع اوبك واوبك بلس. رئيس الاجتماع ونحن اكدنا بانه بعد الغاء الحظر سنواصل العمل بطاقة الانتاج التي كانت قبل الحظر./انتهى/

رمز الخبر 1917540

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 7 =