السفير الروسي بطهران يشرح مواقف بلاده ازاء الملف النووي الايراني

اكد سفير روسيا لدى الجمهورية الاسلامية الايرانية الكساندر سادوفنيكوف موقف بلاده الداعم لحق الدول الاعضاء في معاهدة حظر الانتشار النووي NPT في ممارسة نشاطاتها النووية السلمية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان السفير الروسي بطهران بعث برسالة الى برويز اسماعيلي المدير المسؤول لصحيفة طهران تايمز والمدير التنفيذي لوكالة مهر للانباء شرح فيها آخر مواقف بلاده ازاء الملف النووي الايراني , مؤكدا ان حق الدول بممارسة نشاطاتها النووية السلمية هو جزء لاينفصل من التزاماتها وفقا لمعاهدة حظر الانتشار النووي , الا انه اشار في موقف يثير التساؤل باستعداد روسيا لاقامة اوسع مجالات التعاون لضمان ارسال الوقود النووي الذي تحتاجه ايران , في حين ان معاهدة حظر الانتشار النووي تعترف بحق الدول الاعضاء بانتاج الوقود النووي شريطة ان تكون لغايات سلمية.
واوضح سادوفنيكوف ان مواقف روسيا واضح وهو ان جميع الدول الاعضاء في معاهدة NPT لها حق الاستخدام السلمي للطاقة النووية وهو جزء لاينفصل من التزامات المعاهدة.
واشار الى ان موسكو تدعو الجمهورية الاسلامية الايرانية الى استمرار التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية على اساس الشفافية التامة لتسوية القضايا العالقة في البرنامج النووي الايراني والتركيز على اعادة ثقة الاسرة الدولية بالطابع السلمي للبرنامج.
واكد ان روسيا تدعم مواصلة المفاوضات بين ايران واوروبا لتدوين مجموعة من الضمانات الموضوعية بشان الطابع السلمي للبرنامج النووي الايراني.
واوضح السفير الروسي ان بلاده على استعداد لاقامة اوسع مجالات التعاون مع ايران بصفتها دولة شريكة وصديقة لضمان ارسال الوقود النووي لسد احتياجاتها النووية المشروعة.
واكد السفير الكساندر سادوفنيكوف حرص روسيا على ان تتعاون ايران باعتبارها عضو في معاهدة حظر الانتشار النووي بشكل بناء مع الاسرة الدولية لتكون اجراءاتها في المجال النووي كفيلة بضمان مصالحها النووية وكذلك تخدم مصالح تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة./انتهى/

 

رمز الخبر 266357

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 8 =