حماس ترفض قرار مجلس الأمن الدولي

أعلن القيادي في حركة حماس في لبنان رأفت مرة الجمعة ان الحركة ترفض قرار مجلس الأمن الدولي الذي يدعو الى وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة "لأنه يبتعد عن الأهداف الأساسية للشعب الفلسطيني".

 وافادت وكالة مهر للأنباء أن رأفت مرة المسؤول الاعلامي في حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في لبنان قال لوكالة الصحافة الفرنسية, "نحن في حركة حماس نرفض اي قرار اذا كان لا يأخذ بعين الاعتبار اهداف ومصالح وتطلعات الشعب الفلسطيني", مؤكدا ان "هذا القرار لا يلزم حركة حماس ".
 
واعتمد مجلس الامن الدولي مساء الخميس قرارا يدعو الى وقف فوري لاطلاق النار في قطاع غزة بعد اسبوعين تقريبا على بدء العدوان الوحشي الصهيوني على غزة والذي اوقع أكثر من 780 شهيدا بينهم أكثر من 300 طفل وإمرأة وجرح نحو 3200 شخصا.
 
ودعا مجلس الامن في هذا القرار الذي اتى ثمرة ثلاثة ايام من المداولات بين وزراء خارجية دول غربية وعربية "الى وقف فوري وملزم لاطلاق النار يؤدي الى انسحاب كامل للقوات الاسرائيلية من غزة ".
 
وقال مرة ان "القرار يتحدث بضبابية عن الحقوق الفلطسينية مثل مسألة فك الحصار او فتح المعابر ".
 و
اوضح ان تطلعات الفلسطينيين "تتمثل بالتالي: وقف العدوان الاسرائيلي بشكل نهائي وسريع وشامل عن الشعب الفلسطيني ثانيا فك الحصار بشكل نهائي وفتح كافة المعابر ".
 
واعتبر ان "هذا القرار لصالح الطرف الاسرائيلي اكثر منه لصالح الطرف الفلسطيني, هذا القرار يراد منه توفير بعض المصالح الامنية الاسرائيلية وحفظ ماء وجه الاحتلال بعد مجموعة من الاخفاقات التي مني بها في قطاع غزة ".
 
ورأى ان "هذا القرار يعطي (اسرائيل) فرصة اكبر للبقاء في قطاع غزة للتحكم بشؤون الشعب الفلسطيني "./انتهى/

رمز الخبر 813437

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =