وزارة الخارجية الايرانية تستدعي سفيرة سويسرا

استدعت وزارة الخارجية سفيرة سويسرا بطهران باعتبارها راعية المصالح الامريكية , احتجاجا على الاجراءات الامريكية المعادية للجمهورية الاسلامية الايرانية.

وافادت وكالة مهر للانباء انه احتجاجا على مسودة الاقتراح الامريكي ضد ايران حول توجيه اتهام لا اساس له من الصحة فيما يتعلق بمحاولة اغتيال السفير السعودي في واشنطن تحت عنوان " ادانة الاعتداءات الارهابية ضد المشمولين بمعاهدة 1973" والذي صادقت عليه الجمعية العامة للامم المتحدة , فقد تم اليوم الاربعاء استدعاء سفيرة سويسرا باعتبارها راعية المصالح الامريكية في ايران الى وزارة الخارجية , وتم ابلاغها احتجاج شديد اللهجة من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية على الاجراء الامريكي المعادي , وادانة هذا القرار الذي صدر بواسطة ممارسة امريكا ضغوطا سياسية على الدول الاعضاء بالجمعية العامة , واستنادا الى تقرير غير موثق ولااساس له للمصادر الامريكية , كما تم التأكيد على ضرورة التزام واشنطن بمراعاة القوانين الدولية وخاصة ميثاق الامم المتحدة ومعاهدة 1937.
واشار مساعد المدير العام لدائرة الشؤون السياسية لوزارة الخارجية في هذا اللقاء الى المصادقة على القرار غير المألوف بشكل متسرع , واصفا اياه بانه يفتقد الى المبررات القانونية والقيم الحقوقية واجراء سياسيا وعدائيا من قبل واشنطن , ويتعارض مع مبادئ القانون الدولي.
ودان كذلك استناد امريكا ومتبني القرار الى ادعاءات غير موثقة من قبل المحاكم المؤهلة والمستقلة والحيادية باعتبارها بدعة في المصادقة على قرارات الجمعية العامة , مطالبا امريكا باحترام القوانين الدولية.
واعتبر مساعد المدير العام لدائرة الشؤون السياسية لوزارة الخارجية عدم تعاون امريكا في تقديم المعلومات والتفاصيل اللازمة حول شخص ايراني متهم بانه يتعارض ايضا مع التعهدات الدولية لامريكا , واكد ان الحصول على اصوات جميع الدول المستقلة يأتي عبر مراعاة الحق والانصاف وتطبيق المبادئ الدولية بشكل غير انتقائي , لا عن طريق اساليب غير منطقية وممارسة الضغوط.
واكد المسؤول في وزارة الخارجية ان الاجراء السياسي وغير القاوني الذي اتخذته الادارة الامريكية لن يؤدي سوى الى الاستعداء وتهديد السلام والاستقرار على الصعيدين الاقليمي والدولي./انتهى/ 
 

 
رمز الخبر 1468036

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =