الصين تعارض العقوبات الجديدة على ايران

رفضت الحكومة الصينية العقوبات النفطية احادية الجانب من قبل واشنطن على ايران، وادانت هذا الاجراء بشدة.

وافادت وكالة مهر للانباء نقلا عن بلومبرغ ان الصين رفضت قرار الرئيس الأمريكي باراك أوباما المضي قدما في خطط لفرض عقوبات على الدول التي تشتري النفط من إيران، قائلة: إن واشنطن لا يحق لها معاقبة دول أخرى من جانب واحد.
واصدرت وزارة الخارجية الصينية بيانا قالت فيه: إن الجانب الصيني يعارض دائما أن تقوم دولة من جانب واحد بفرض عقوبات ضد أخرى وفقا للقانون الداخلي.
واضاف البيان: علاوة على ذلك لا تقبل بفرض أحادى الجانب لهذه العقوبات على بلد ثالث.
وترى الصين وهي اكبر مستورد للنفط الخام من ايران، ان لها الحق ان تحتفظ لنفسها باتخاذ القرار بشأن استيراد النفط من ايران او من اي بلد آخر، رافضة بذلك رغبة واشنطن بخفض استيرادها من النفط الايراني الخام.
وأعلن الرئيس الامريكي، باراك أوباما، الجمعة أنه بصدد فرض عقوبات جديدة محتملة ضد ايران، والتي تمت المصادقة عليها قبل اشهر في الكونغرس الامريكي./انتهى/

رمز الخبر 1566659

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 7 =