البرلمان البريطاني يوافق على قصف مواقع "داعش" في سوريا

أصدر البرلمان البريطاني اخيراً موافقته على قرار بدء الحملات الجوية لقصف موقع تنظيم "داعش" الإرهابي على الأراضي السورية بعد معارك برلمانية أثارها اقتراح رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون قوبلت بالرفض من حزب العمال المعارض.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن البرلمان البريطاني وافق اليوم الأربعاء على بدء الحملات الجوية لقصف مواقع "داعش" في الأراضي السورية، حيث ستبدأ المقاتلات البريطانية عملياتها العسكرية ضد الإرهابيين في سوريا وفقاً لهذا القرار. 

وقوبل هذا القرار بالرفض من رئيس حزب العمال المعارض جيرمي كوربن الذي اعتبر الحملات الجوية على سوريا لا تهدف إلى القضاء على الارهاب بل ترغب فقط بتوسيع الحرب. 

كما يعتبر المعارضون البريطانيون هذه الحملات تدخلا بريطانيا لن يساعد السوريين في حل مشكلاتهم. 

وكان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون قد اعتبر الأسبوع الماضي تنظيم داعش الإرهابي تهديداً للأمن البريطاني و العالمي ولمسير السلام . /انتهى/

رمز الخبر 1859103

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =