برلماني ايراني : مدى صواريخنا يتناسب مع عمق التهديدات

صرح نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي منصور حقيقت بور ان مدى الصواريخ الايرانية يتناسب مع عمق تهديدات العدو مضيفا بأن الاختبارات الصاروخية الايرانية الاخيرة لاتنتهك الاتفاق النووي وعلى الغربيين ان لايخلقوا الذرائع.

 وقال حقيقت بور في تصريح لوكالة مهر للأنباء ردا على تصريحات المندوبة الامريكية في مجلس الامن التي قالت ان امريكا ستنقل موضوع الاختبارات الصاروخية الايرانية الى هذا المجلس يوم الاثنين، " أوصي الغربيين بأن يقرأوا الاتفاق النووي مرة ويروا في أي بند منه تم تقييد البرنامج النووي الايراني؟"

واكد : نحن لن نساوم على أمننا ودفاعنا عن بلدنا وعلى الغربيين ان يدركوا ذلك ولايهددونا لأنهم كلما هددونا أكثر كلما ازدادت اختباراتنا الصاروخية.

وتابع : ما زال التهديد موجودا ستستمر اختباراتنا الصاروخية، ان القرار 2231 (الصادر عن مجلس الان) يقول اننا يجب ان نمتنع عن انتاج صواريخ تنقل رؤوسا نووية، ان الصواريخ التي اختبرناها ليست كذلك وقد اعلننا سابقا بأننا لانسعى وراء امتلاك رؤوس نووية وان امتلاك مثل هذه الاسلحة تتعارض مع تعاليمنا الدينية /انتهى/.   

رمز الخبر 1861386

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =