اللواء سليماني: استقرار الجمهورية الإسلامية مدين للتوجيهات الحكيمة لقائد الثورة الإسلامية

اعتبر قائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الاسلامية اللواء قاسم سليماني، أن السبب الحقيقي لعزة إيران واستقرارها هو ارشادات قائد الثورة الإسلامية وتوجيهاته الصائبة والحكيمة.

 أفادت وكالة مهر للأنباء أن اللواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس شارك اليوم في مؤتمر " الثورة الإسلامية، الآمال والتحديات" المقام في مدينة قم الإيرانية.

وتحدث اللواء سليماني في هذا المؤتمر عن وضع ايران واستقراره الكبير بالنسبة للمنطقة التي يتموقع فيها ناسبا فضل هذا الإستقرار الى قائد الثورة الإسلامية وتوجيهاته الحكيمة.

وأضاف" كثيرا من البلدان المحيطة بإيران وحتى تلك التي تمتلك الأسلحة النووية لا تتمتع بالإستقرار والأمن كما هو الحال في الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وفي جانب آخر من حديثه تكلم اللواء قاسم سليماني عن مبادئ الثورة الإسلامية والشروط التي يجب توافرها لدى الإنسان حتى يسمى ثوريا و قال في هذا الصدد، أن الثوري الحقيقي هو ذلك الذي يقدم مصالح وطنه على مصالحه الشخصية معتبرا أن المجاهدين في السورية الذين يدافعون عن حرم الإسلام ومقدساته يجسدون أسمى معاني البطولة الثورية والمقاومة.

وتابع أن العقيدة الثورية هي العقيدة الوحيدة التي تصمد امام التحولات والتغييرات التي تطرأ على المجتمعات ولهذا نرى ان الثورة الإسلامية في ايران هي وحدها التي قد صمدت امام مؤامرات الأعداء ومكرهم المستمر.

و اوضح اللواء سليماني أن الإستكبار العالمي المتمثل بالولايات المتحدة الأمريكية يسعى جاهدا للإضرار بمصالح الثورة الإسلامية وتقليص تأثيرها على الشعوب الإسلامية وأن الوجود الأمريكي الكبير في المنطقة هو خير دليل على هذا الرأي.

وحول الأزمة السورية قال سليماني أن وجودنا في سورية كان ضرورة فرضها الأمر الواقع؛ ذلك أننا لو تهاونا في هذا الموضوع لكان داعش اليوم هو الحاكم الفعلي على هذا البلد الذي ينتمي الى جبهة المقاومة والصمود./انتهى/

 

رمز الخبر 1862790

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 16 =