اللواء باقري: طهران وبغداد تشكلان لجان مشتركة لتوفير امن الحدود بين البلدين

أكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري أنه تم تشكيل لجان حدودية مشتركة من أجل التشاور وتبادل وجهات النظر لتوفير الامن والاستقرار بين ايران والعراق.

وافادت وكالة مهر للأنباء أن اللواء محمد باقري استقبل مستشار الامن الوطني العراقي "فالح الفياض" في طهران مساء الاربعاء، وتم البحث حول الاوضاع والظروف السائدة في المنطقة والعلاقات الثنائية بين البلدين.

وهنأ اللواء باقري بالانتصارات الاخيرة للجيش والحشد الشعبي العراقي في طرد الارهابيين من مدينة الفلوجة وسائر المناطق، واعرب عن امله بتحرير مدينة الموصل، معربا عن سروره للتقدم الحاصل في مسيرة الامن والاستقرار بالعراق.

واعتبر رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية حضور الحشد الشعبي، باواصره العميقة التي لا تنفصم مع الشعب، الى جانب الجيش العراقي، ضمانة للاقتدار والامن والاستقرار الداخلي.

واكد اللواء باقري جهوزية القوات المسلحة الايرانية لاي تعاون دفاعي في مختلف الاصعدة مع العراق وجيشه واضاف، ان الاواصر التاريخية والثقافية والعقيدية للجمهورية الاسلامية الايرانية مع العراق وشعبه يمكنها ضمان المزيد من الوحدة والصداقة والاخوة بين البلدين وقواتهما المسلحة امام التهديدات المشتركة.

واعتبر رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية ان من ضمن ما تدعو اليه الجمهورية الاسلامية الايرانية؛ وحدة العراق وشعبه ومواجهة اي توجهات انفصالية ومثيرة للتفرقة.

واضاف اللواء باقري، اننا نامل بان يتمكن الجيش العراقي من خلال طرد الارهاببين سريعا من الموصل وسائر المناطق، من استعراض قدراته الشاملة في كل ارض العراق.

واكد ضرورة المزيد من الحذر من جانب قوات الجيش والقوى الامنية العراقية والارتقاء بالمستوى الامني في الحدود المشتركة بين البلدين، وضرورة التعاون الجاد واليقظة للحيلولة دون تسلل الارهابيين عبر الحدود.

كما اكد اللواء باقري ضرورة اليقظة امام المخططات والمؤامرات التي تحيكها بعض القوى الاقليمية والدولية للمساس بالسيادة والامن القومي للدول الاسلامية بالمنطقة ومنها العراق وايران واضاف، انه وفي سياق ترسيخ التلاحم والتضامن بين البلدين في المنطقة وتوفير الامن المستديم، يعتبر تشكيل لجان حدودية مشتركة والتشاور وتبادل الراي امرا مؤثرا ومهما في مسار توفير الامن والاستقرار الاقليمي./انتهى/

رمز الخبر 1864655

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 9 =