اللواء باقري: الحضور الايراني في المنقطة شكل خطرا على أعداء الاسلام

اعتبر رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري أن الحضور الايراني في منطقة غرب آسيا جعل أعداء الاسلام والثورة الاسلامية في موقف خطر لذلك يحاول الأعداء مواجهة الحضور الايراني من خلال زرع الفتن في العالم الاسلامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن  رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري أثنى على الحضور الفعال والمميز الذي قامت به عناصر الجيش في محافظة كرمانشاه عقب وقوع الزلزال، لافتاً إلى أن اعداء الثورة الاسلامية يسعون لاستغلال كل فرصة لزرع الفتن بين القوات المسلحة لكن الجيش الايراني يدرك جيداً ما يعد له الاعداء من مكائد ومؤامرات.

وأضاف اللواء باقري أن المنطقة تمر اليوم بمرحلة صعبة تمكنت خلالها من التصدي للإرهاب التكفيري وهزيمته، ومواجهة الفتن التي تهدد العالم الاسلامي، معرباً عن أسفه لوقوع بعض الدول في هذه الفتن.

وأردف اللواء باقري أن مهمة القوات المسلحة اليوم مضاعفة قوة الردع لتكون سداً منيعاً في وجه الأعداء، مؤكداً أن قوة الردع اليوم جيدة وضمن الحد المطلوب، منوهاً إلى أن اعداء ايران يتسابقون لتسويق اسلحتهم في المنطقة بالتزامن مع نشرهم للاسلاموفوبيا والايرانوفوبيا. /انتهى/.

رمز الخبر 1879265

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =