ترامب يتراجع عن تصريحاته حول الإستيطان الصهيوني

يكمل الرئيس الأميركي مسلسل تصريحاته المتناقضة وآخرها كان حول الاستيطان الصّهيوني ونقل السّفارة الأميركيّة إلى القدس.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس الأميركي وفي آخر تصريحاته قال إن الاستيطان الصّهيوني هي إجراءات غير بناءة من أجل السلام. 

وأضاف ترامب مطالبا "إسرائيل"بأن تسير في عمليّة السّلام الّذي سيحدث في نهاية المطاف حسب تعبيره، والّذي يمكن أن يشمل دائرة أوسع من "إسرائيل" وفلسطين. وطالب الطرفين بأن يتصرّفا بعقلانيّة.

واعتبر ترامب أنه لا يمثل الشّخص الّذي يرى أنّه من خلال التوسع الاستيطان يمكن الوصول ظلى السّلام، مفيدا أنه في صدد دراسة عدة خيارات حول هذا الأمر

وحول نقل السّقارة الأميركية إلى القدس المحتلّة قال ترامب إنه يفكّر في الأمر لكنّه ليس بالقرار السّهل حيث تم مناقشة هذا الموضوع لسنوات، ولم يجرؤ أي شخص على اتخاذ هذا التدبير و تابع أنه يفكر في الأمر"جدّيًّا"./انتهی/

رمز الخبر 1869761

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =