تأجلت قمة اتحاد المغرب العربي التي كان مقررا عقدها في ليبيا هذا الاسبوع بعد انسحاب ملك المغرب محمد السادس منها بسبب نزاع بشان الصحراء الغربية.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن الوكالات الدولية ان وزير الخارجية الموريتاني محمد فال ولد بلال قال في طرابلس "تأجلت القمة لإتاحة مزيد من الوقت لحل النزاع وعقد القمة القادمة دون مشكلات.", فيما أكد مندوبون مغاربيون أن القمة تأجلت ورفضت ليبيا التعقيب.
وكان وزير الخارجية الليبي محمد عبد الرحمن شلقم قال في وقت سابق إن القمة ستعقد في 25 و26 من مايو.
وقالت مصادر رسمية إن الملك المغربي محمد السادس لن يشارك في قمة اتحاد المغرب العربي المقرر عقدها في ليبيا هذا الاسبوع بعد تصريحات الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة التي جدد فيها في الآونة الأخيرة دعم بلاده لجبهة بوليساريو.
ونقلت وكالة المغرب العربي الرسمية للأنباء عن بلاغ لوزارة الخارجية والتعاون المغربية انه ولكل هذه الاعتبارات (تصريحات بوتفليقة) فانه لا يمكن للملك محمد السادس المشاركة شخصيا في قمة طرابلس كما سبق أن قرر ذلك من قبل."
وكان الرئيس الجزائري قد وجه رسالة يوم السبت إلى رئيس جبهة بوليساريو محمد بن عبدالعزيز بمناسبة الذكرى السنوية 32 لتأسيس الجبهة جدد فيها التعبير عن موقف الجزائر المساند للجبهة قائلا إن بلاده "تدعم هذه القضية وكل قضايا التحرر الأخرى طبقا لميثاق الأمم المتحدة لمساعدة الشعب الصحراوي وكافة الشعوب على استعادة حريتها واستقلالها."
وعبر المغرب في بيان رسمي عن "أسفه الشديد للتصريحات والمواقف الرسمية التي عبرت عنها الجزائر بخصوص قضية الصحراء المغربية."
وأضاف بيان لوزارة الخارجية والتعاون المغربية "اختارت الجزائر بشكل متناقض عشية انعقاد قمة بليبيا تعد بالدفع باتحاد المغرب العربي اللجوء بإلحاح غريب إلى حجة اقل ما يقال عنها تمويهية."
ولم تعقد قمة دول اتحاد المغرب العربي الذي يضم ليبيا وتونس والجزائر والمغرب وموريتانيا منذ 11 سنة بسبب خلافات مغربية جزائرية بشأن الصحراء الغربية التي تطالب جبهة بوليساريو باستقلالها ويسيطر عليها المغرب منذ انسحاب الاستعمار الاسباني منها عام 1975.
وتؤيد الجزائر جبهة بوليساريو ويقع مقر الجبهة في الجزائر منذ أن توسطت الأمم المتحدة في التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار عام 1991 في أعقاب حرب عصابات ضد المغرب بدأت عام 1976./انتهى/
رمز الخبر 187500

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =