لاريجاني: أمريكا تعمل كسارق في سوريا

أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني أن تصريحات ترامب أظهرت بوضوح أنهم يبحثون عن النفظ في سوريا فقط.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس مجلس الشورى الإسلامي "علي لاريجاني" استقبل وفد امن رؤسا شيوخ عشائر سوريا وتباحث معهم حول القضايا المشتركة.

وأشار لاريجاني خلال اللقاء إلى الدور الحاسم للقبائل والعشائر السورية في استقرار البلاد، قائلا: أن دور سوريا في محور المقاومة كان محوريا ومؤثرًا  خلال العقود الماضية، خاصة عندما لا ترغب بعض الدول أن تكون سوريا في حالة هادئة ومستقرة  حيث ساهمت هذه الدول في الحاق الخسائر بسوريا وشعبها.

واستذكر ان بعض الدول الاقليمية ادعت سقوط سوريا، قائلا: إن سوريا كتب لها النجاح بالرغم المؤامرات الخطيرة التي حاكتها دول اقليمية وسطر الشعب السوري ملاحم في تاريخه ودور رؤسا القبايل في هذا الموضوع مهم جدا والجيش السوري كان ناجحا في مكافحة الارهاب.

وتطرق إلى ضرورة حل الأزمات والمشاكل في سوريا  معتبر انه إذا تم حلها، لن تجرؤ اي جهة اجنبة على التورط في المغامرة ضد سوريا، متابعا: إن وجود الإرهابيين في منطقة ادلب له العديد من تبعات ضارة ويجب حل هذه المشكلة في أسرع وقت، وكما ينبغي الاخذ بعين الاعتبار دور الولايات المتحدة في دعم الارهاب بسوريا.

وتابع: أن تصريحات ترامب أظهرت بوضوح أنهم يبحثون عن النفط في سوريا وهذا الموضوع عار بلد يدعى أنه قوة عظمى في العالم، لأن البلد الذي يدعى ادارة العالم، أصبح سارقاً اليوم./انتهى/

رمز الخبر 1900574

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =