الحرس الثوري وظّف كافة إمكانياته لمواجهة كورونا منذ اللحظة الاولى

صرح القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي انه تم تعتبئة جميع طاقات حرس الثورة والتعبئة لمواجهة كورونا منذ اليوم الاول.

وأضاف اللواء سلامي في تصريح بمناسبة يوم حرس الثورة الاسلامية اليوم السبت انه منذ البداية ، تم تعبئة جميع المستشفيات الثابتة والميدانية لعلاج مرضى فيروس كورونا .

وتابع اللواء سلامي ان المستشفيات الميدانية لحرس الثورة وكافة اجهزتها العلاجية ومعدات التشخيص وطاقاتها البشرية يمكن نقلها بسرعة الى اي مكان .

واوضح انه لم يجري لحد الان ترك اي مريض في البلاد وبعبارة اخرى ان طاقة استقبال المرضى المصابين بفيروس كورونا في ايران كانت دوما اكثر من حجم المراجعين والراقدين .

وأضاف انه قد نكون واجهنا في الأيام الأولى  شحة في تامين الاجهزة الطبية والصحية لمعالجة الالتهابات ولكننا بادرنا الى رفع النواقص على وجه السرعة.

واشار اللواء سلامي الى ان منتسبي منظمة التعبئة الشعبية تقوم حاليا بانتاج 3 ملايين كمامة صحية يوميا ويتم انتاج هذه الكمية في ورش منزلية ومحلية .

وقال انه مع تفشي مرض كورونا ، قمنا بوضع جميع مستشفيات حرس الثورة في خدمة مواجهة هذا الوباء ووقفنا الى جانب لجنة مواجهة كورنا كقوة مكملة في خدمة هؤلاء الاعزاء .

وأضاف اللواء سلامي انه تم وضع مستشفى الامام علي بن أبي طالب عليه السلام في مدينة قم المقدسة وبكامل طاقتها والتي كانت في البداية 100 سرير في خدمة المرضى المصابين بفيروس كورونا كما تم جلب نحو 700 سرير للنقاهة ومستشفى ميداني من اصفهان الى قم كإجراء احترازي الى جانب مستشفيات قم./انتهى/.

رمز الخبر 1903080

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =