محتجون يقتحمون مقر قناة MBC في بغداد

أكدت شرطة بغداد إن العشرات من المحتجين العراقيين اقتحموا مقر قناة MBC السعودية في العاصمة، بعد تجمع احتجاجي نظّموه أمام مقر القناة الواقع في حي الوزيرية (شمال شرق)، احتجاجاً على اساءة القناة للقيادي في "الحشد الشعبي"، أبو مهدي المهندس.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان قناة MBC بثت تقريراً عن تفجير السفارة العراقية في لبنان عام 1981، واتهمت فيه شخصيات بالتفجير، ومن بينهم الشهيد ابو مهدي المهندس، الذي وصفه التقرير بـ"الإرهابي". وتسبب التقرير بموجة غضب للشارع العراقي الذي اعتبره تقريرا مسيئا لرموزه، وطالب بإغلاق القناة. وأطلق مؤيدون للحشد الشعبي، قبل ثلاثة أيام، حملةً على مواقع التواصل الاجتماعي بعنوان "#ام_بي_سي_قناة_الارهاب_السعودي" رداً على التقرير. 

يذكر أنّ أبو مهدي المهندس استشهد مع قائد فيلق القدس الفريق قاسم سليماني، في عملية اغتيال أميركية قرب مطار بغداد الدولي، مطلع العام .الجاري.

وعدّ نواب وقادة في "الحشد الشعبي" القناة "أداة للقتل الناعم"، وقال النائب عن "تحالف الفتح" الجناح السياسي لـ"الحشد الشعبي"، حامد الموسوي، إن "قناة mbc هي أداة للقتل الناعم في العراق والملمع القذر لتاريخ البعث".

وكانت هيئة الإعلام والاتصالات العراقية قد أوضحت موقفها بشأن القناة، مؤكدةً في بيان لها أن "ما تبثه القناة هو خارج سلطتنا كونها محطة غير عراقية"، مضيفةً "سنسلك الطرق الدبلوماسية لضمان عدم تكرار مثل تقريرها المسيء للمهندس".     

رمز الخبر 1904221

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 6 =