ايران وأفغانستان ستتغلبان على التحديات الموجودة عبر التعاون المشترك

صرح وزير الخارجية الافغاني بالوكالة "محمد حنيف اتمر" أن ايران وأفغانستان بإمكانهما التغلب على جميع الصعوباب والتحديات الموجودة وإزالة القلق المشترك بين البلدين.

وجاء ذلك أثناء لقاء أتمر بوزير الداخلية الايراني محسن رضائي، حيث قال: "كان اللقاء جيداً حيث تم بحث جميع القضايا المشتركة بكل ود وأخوية، معرباً عن شكره وتقديره للجمهورية الإسلامية لدعمها لأفغانستان".

وبين "اتمر" عن تطرق الجانبين الى القلق المشترك بينهما وتقرر إزالة الموانع بالإعتماد على العلاقات الأخوية بين البلدين.

وشدد "اتمر" على تنمية العلاقات القوية بين "إيران" و"أفغانستان" وذلك بعد التوقيع على وثيقة التعاون الشامل التي سيتم الإنتهاء من إعدادها في غضون 3 أشهر كحد إقصى وستمهّد الطريق لتطوير العلاقات بين البلدين في جميع المجالات.

وأبدى وزير الخارجية الافغاني بالوكالة شكره وتقدير للجمهورية الإسلامية لإستضافتها الملايين من مواطني أفغانستان على اراضيها، مشيراً الى الإتفاق على إزالة الموانع أمام الحركة الحدودية القانونية بين البلدين./انتهى/.

رمز الخبر 1905189

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =