منفذو هجوم نيس إرهابيون وقتلة بدم بارد لا يمثّلون الإسلام

ادان رئيس الوزراء الكندي " جاستین ترودو "، حادثة الطعن في مدينة نيس الفرنسية والتي اسفرت عن مقتل 3 أشخاص.

وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن "كلوب اند میل"، أن رئيس الوزراء الكندي " جاستین ترودو " ادان حادثة الطعن في مدينة نيس الفرنسية والتي اسفرت عن مقتل 3 أشخاص.

وقال ترودو" "المجرمون والإرهابيون والقتلة بدم بارد الذين ينفذون هكذا هجمات لا يمثلون الإسلام، ولا يمثلون المسلمين في كندا أو فرنسا أو أي مكان حول العالم".

ووصف ترودو حادثة الطعن بأنها "عمل إرهابي بشع"، معرباً عن إدانته له.

وأضاف "هذه أعمال إجرامية شنيعة، وظالمة بكل الأحوال وإهانة لقيمنا كافة، فمن ينفذ هذه الهجمات مجرمون وإرهابيون وقتلة بدم بارد لا يمثلون الإسلام".

وأسفرت حادثة طعن وقعت صباح الخميس، في كنيسة نوتردام بمدينة نيس جنوبي فرنسا، عن مقتل 3 أشخاص.

وأعلنت الشرطة الفرنسية في وقت سابق اليوم اعتقال منفذ الهجوم.

/انتهى/

رمز الخبر 1909024

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =