ذوالنوري: إهانة الرسول ستؤدي إلى تعقيد التطورات في المنطقة

أدان رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي، مجتبى ذوالنوري إهانة الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) من قبل صحيفة فرنسية، مؤكدا على أن هذه القضية ستؤدي إلى تفاقم التعقيد فيما يخص التطورات في المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن ذوالنوري التقى مع السفير الفرنسي في طهران، فيليب تيه بو، وناقش معه القضايا الثنائية والإقليمية.

وأشار ذوالنوري خلال اللقاء إلى تاريخ التعاون بين البلدين، لافتا إلى الإمكانيات الكثيرة الموجودة بين طهران وباريس في مختلف المجالات وتأثير هذه الإمكانيات على توطيد العلاقات بين الجانبين.

كما لفت رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية التابعة لمجلس الشورى الإسلامي إلى مواقف باريس في الحفاظ على الاتفاق النووي وعدم دعمها قرار الأمريكي المقترح لتمديد حظر الأسلحة على إيران، وأكد ذوالنوري على أن الغرب يجب أن يلتزم بتعهداته بموجب الاتفاق النووي وعدم وفاء الغرب بعهوده إزاء الاتفاق المذكور واتباعها أمريكا فيما يخص تنفيذ الحظر الجائر على إيران مرفوض من الأساس ونتوقع تعويضه.

وفي سياق آخر، أدان ذوالنوري تطاول الصحيفة الفرنسية "شارلي إبدو" على نبي الإسلام وإهانة الرسول الأكرم، قائلا إن إهانة الرسول وغيره من الأنبياء بذريعة حرية التعبير سيؤدي إلى إيذاء والطعن بشعور المسلمين وبالتالي ستعقد التطورات في المنطقة.

إلى ذلك، شدد ذوالنوري على إرساء الاستقرار والسلام واستتباب الأمن في المنطقة، مضيفا أن تدخل الدول الأجنبية سوف يتسبب في زعزعة الاستقرار في المنطقة وأن طهران تؤكد على احترام وحدة الأراضي للدول وعدم التدخل في الشؤون الداخلية لها.

من جهته، رحب السفير الفرنسي بطهران خلال اللقاء باستمرار وتطوير العلاقات البرلمانية بين إيران وفرنسا، معتبرا تبادل الوفود البرلمانية بأنه عامل مؤثر في إطار تطوير وتوطيد التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

كما شدد السفير الفرنسي في إيران على التزام بلاده بالاتفاق النووي، قائلا إن استمرار الحوار والمباحثات بين مختلف الأطراف في الاتفاق سيؤدي إلى تسوية العراقيل الموجودة في هذا المجال.

ولفت فيليب تيه بو إلى أن بلاده تعارض الانسحاب الأمريكي الأحادي من الاتفاق النووي./انتهى/

رمز الخبر 1907453

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =