خصصنا جائزة لأفضل فيلم وثائقي عن الشهيد سليماني

كشف مدير مهرجان سينما الحقيقة "محمد حميدي مقدم" عن تخصيص جائزة لأفضل فيلم وثائقي يتمحور حول الشهيد القائد قاسم سليماني، وقال: بالنظر إلى ما حدث العام الماضي، قررنا تخصيص جائزة خاصة لفيلم وثائقي يركز على خصائص شخصية الشهيد سليماني.

واستهل محمد حميدي مقدم المؤتمر الصحفي للمهرجان بدورته الرابعة عشر، بتقديم العزاء باستشهاد العالم النووي الشهيد محسن فخري زاده، وقال: كان لدينا عام مختلف وأغلقت العديد من المهرجانات إثر تفشي كورونا، لكن بعد مرور بعض الوقت توصلنا إلى استنتاج مفاده أن الحياة يجب أن تستمر وأن السينما ما زالت حية ويجب إقامة التظاهرات السينمائية. شاهدنا الأحداث الكبرى في العالم وقررنا إقامة المهرجان وخوض غمار تجربة جديدة.

وتابع مدير المهرجان: مع القرار الذي تم اتخاذه في تنظيم السينما، تم تعيين أنظمة شاملة للتحرك في هذا الاتجاه. كان مهرجان الأطفال السينمائي رائداً في هذا الاتجاه، وتم تشكيل مهرجان سينما الحقيقة على أساس أن يُعقد بالكامل عبر الإنترنت. بالطبع، بسبب ظروف الإنتاج الصعبة، لم نتوقع إرسال العديد من الأعمال إلى الأمانة، لكن في النهاية، واجهنا زيادة بنسبة ثلاثة إلى أربعة بالمائة مقارنة بالعام الماضي.

وتابع حميدي مقدم بشان أوضاع المشاركة الدولية في هذه الفعالية السينمائية المختصة بالسينما التسجيلية، وقال: "نظرًا لاستشراء كورونا قررنا إقامة هذا القسم بشكل غير تنافسي، وستعرض أهم أفلام العام الماضي وهذا العام في المهرجان ولأبرز المخرجين العالميين".

وتابع: من المقرر أن يقام هذا المهرجان بشكل غير حضوري هذا العام (اون لاين)، وستقوم منصات إلكترونية من قبيل "نماوا" وفيليمو وهاشور وتيوا" بدعم المهرجان عبر الانترنت، وستقوم هذه المنصات بحماية ودعم الافلام المشاركة بشكل جيد.

كما تطرق مدير مهرجان سينما الحقيقة بدورته الرابعة عشر، الى ترتيبات انعقاد المهرجان عبر الانترنت، وطريقة عرض الافلام ومتابعة الفعاليات عن طريق المنصات المذكورة انفاً.

كما أكد حميدي مقدم بأنه سيتم تكريم عدد من الفنانيين الكبار الذين فقدتهم شاشة السينما الوثائقية العام المنصرم.

كما كشف مدير مهرجان سينما الحقيقة عن تخصيص جائزة لأفضل فيلم وثائقي يتمحور حول الشهيد القائد قاسم سليماني، وقال: بالنظر إلى ما حدث العام الماضي، قررنا تخصيص جائزة خاصة لفيلم وثائقي يركز على خصائص شخصية الشهيد سليماني.

وتابع: كما ستقام خلال أيام المهرجان ورش عمل بحضور كبار السينما الوثائقية العالمية، ويمكن للمهتمين التسجيل للمشاركة في هذه الورش. وبالطبع سيستفيد أهل السينما الوثائقية والإعلام من جميع أقسام ورش العمل بالمهرجان مجانا عن طريق استخدام منصة "هاشور" الالكترونية.

وأكد مدير المهرجان: نظرًا للظروف الجديدة التي يمر بها العالم، تم إنشاء مجال جديد للسينما ونواجه عالماً جديداً وعلينا التكيف مع الظروف الجديدة. السينما الوثائقية هي الجزء الوحيد الذي يمكنه استخدام البث عبر الإنترنت، وسيكون الوصول إلى الجمهور أمرًا جيدًا للسينما الوثائقية.

وبشأن مسألة سرقة الافلام وتهريبها، أوضح حميدي مقدم: في الواقع، على الرغم من كل الحماية التي ستوفر للأفلام إلا أن هناك احتمالية لتهريبها وسرقتها، وقد ناقشنا هذا الأمر مع المخرجين. بالطبع، نحن نبذل قصارى جهدنا لحماية الأعمال. لا يمكن عرض الافلام خارج البلاد وقد تم تصميم عناوين IP مخصصة للداخل.

وبشأن تمديد موعد انعقاد المهرجان، أوضح مقدم: كانت خطتنا هي إقامة المهرجان وفقًا للجدول الزمني المحدد في 8 ديسمبر الجاري، ولكن نظرا للاغلاق العام الذي فُرض لمدة أسبوعين في طهران، قررنا تأجيل المهرجان لمدة 8 أيام. على هذا الأساس، سيُقام مهرجان سينما الحقيقة بدورته الرابعة عشر في الفترة من 15 إلى 22 ديسمبر الجاري.

طبقا لما سبق تأجل موعد انطلاق مهرجان سينما الحقيقة بدورته الرابعة عشر لمدّة ثمانية أيام، لينعقد في الفترة من 15 إلى 22 ديسمبر/كانون الاول الجاري في العاصمة الايرانية طهران؛ بإدارة «محمد حميدي مقدم» عبر الانترنت ومن دون جمهور، بسبب تفشي فيروس كورونا.

/انتهى/

رمز الخبر 1909884

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =