تصريحات بلينكن المضللة حول حقوق الفلسطينيين

اعلنت الخارجية الأميركية عن محادثات بين الوزير الأميركي "انتونتي بلينكن" ونظيره الإسرائيلي "غابي أشكنازي"، وبلينكن يؤكد تعزيز الشراكة بين الطرفين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أعلنت وزارة الخارجية الأميركية عن محادثات أجراها وزير الخارجية "أنتوني بلينكن" مع وزير خارجية الاحتلال "غابي أشكنازي." وبحث الطرفان "التحديات الأمنية الإقليمية، والمساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني، والتطبيع مع الدول العربية والإسلامية".

وشدد بلينكن على أن "الإدارة الأميركية تؤمن بأن يتمتع الإسرائيليون والفلسطينيون بمعايير متساوية من الحرية والأمن والازدهار والديمقراطية"، على حد قوله، مجدداً تأكيد "التزام واشنطن القوي بأمن "إسرائيل"، وتعزيز الشراكة الأميركية الإسرائيلية".

وكشفت وسائل إعلام الكيان الصهيوني قبل أسبوعين أنه سيقام فريق مشترك خاص بين "الكيان المحتل" والولايات المتحدة، يركّز فقط على تشارك المعلومات الاستخبارية في الموضوع الإيراني من أجل التأكّد من أن الطرفين يواصلان حيازة الصورة نفسها.

وفي الشهر الماضي، أجرى رئيس الوزراء الكيان المحتل بنيامين نتنياهو اتصالاً هاتفياً مع الرئيس الأميركي جو بايدن، وقال نتنياهو إن المكالمة كانت "وديّة ودافئة للغاية واستمرت أكثر من ساعة"، مشيراً إلى أنهما "بحثا الاستمرار في دفع اتفاقيات السلام قدماً، والتهديد الإيراني، والتحديات الإقليمية، واتفقا على مواصلة الحوار بينهما".

/انتهى/

رمز الخبر 1913185

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =