أمير عبد اللهيان: لا تضع ايران أي قيود على توسيع العلاقات مع فنزويلا

اكد وزير الخارجية الايراني خلال لقائه نظيره الفنزولي على ان ايران ليس لديها اي قيود على توسيع العلاقات مع فنزويلا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان ووزير الخارجية الفنزويلي فيليكس بلاسينسيا، بحثا العلاقات بين البلدين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الاربعاء، مؤكدين على العلاقة القوية والوثيقة بين ايران وفنزويلا.

وقدم وزير الخارجية الفنزويلي، خلال الاجتماع، تقريراً عن الأوضاع الراهنة في بلاده، موجهاً الشكر للجمهورية الاسلامية الإيرانية على تعاونها ومساعدتها، وقال: "إن الوضع الاقتصادي في فنزويلا يتعافى".

وقال "بلاسينسيا" إن كاراكاس تتابع بشكل مستمر العلاقات الثنائية مع إيران، مضيفاً ان بلاده تستخدم كل طاقاتها للتعاون وتحسين العلاقات مع إيران.

وقال وزير الخارجية الفنزويلي إن العلاقات بين البلدين أظهرت أن البعد الجغرافي لا يمكن أن يعيق تعاون الدول المستقلة.

كما دعا إلى تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية الايراني حسين أمير عبد اللهيان، إن إيران تعتبر فنزويلا صديقتها المقربة، وصفاً المقاومة الشعبية الفنزويلية والانتصارات الوطنية ضد اعدائها بالورقة الذهبية لتاريخ فنزويلا المعاصر، وقال: "هذا اظهر ان اإرادة الشعب اكبر من الدول المهيمنة، وكل ما تريده واشنطن لن يحدث".

واشار أمير عبد اللهيان للأهمية الخاصة لموقع فنزويلا الجغرافي، قائلاً: "هذا يمكن أن يكون أرضية لزيادة التعاون المشترك بين الجانبين".

وشدد أمير عبد اللهيان على ان الجمهورية الاسلامية الإيرانية ليس لديها اي قيود على توسيع العلاقات مع فنزويلا، قائلاً: "سيستمر البلدان في جهودهما المشتركة للتغلب على العقوبات الأمريكية القمعية".

/انتهى/

رمز الخبر 1918201

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =