ايران وسوريا تبحثان تعزيز التعاون التجاري وتسهيل النقل بين البلدين

بحث رئيس مجلس إدارة غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس اليوم مع رئيس اتحاد غرفة تجارة وصناعة ومناجم وزراعة إيران غلام حسين شافعي والوفد المرافق سبل تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الشركات الخاصة وزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه دعا عدد من أعضاء مجلس إدارة الغرفة خلال مناقشاتهم مع الوفد الإيراني إلى ضرورة تجاوز العقبات المتعلقة بشحن البضائع والدفع والتخليص الجمركي إضافة الى الإسراع في تنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين البلدين ولا سيما المتعلقة بالجانب التجاري.

وتركزت مناقشات الجانبين على آليات دعم السياحة وإقامة مصارف مشتركة لتسهيل المعاملات المالية والإسراع برفع مجموعة من التوصيات والمقترحات المتعلقة بذلك ليصار إلى اتخاذ قرارات حكومية مناسبة لها في كلا البلدين.

وفي تصريح للصحفيين أكد الدبس أهمية الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين لجهة زيادة حجم التبادلات التجارية والاستفادة من الصناعات المتقدمة والخبرات الكبيرة التي يمتلكها الجانب الإيراني لافتا إلى أن الغرفة تقدمت بطلب لإقامة معرض “صنع في سورية” في عدد من المدن الإيرانية وتأمين نقل ترانزيت عبر دولة العراق لتسهيل عمليات الشحن.

من جهته أشار شافعي إلى أن المناقشات التي جرت اليوم تساهم بتطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين ولا سيما المتعلقة بتوحيد المواصفات القياسية للمنتجات وتسهيل طرق الشحن والدفع والعمل على دعم الصناعات السورية بالخبرات والتكنولوجيا الإيرانية./انتهى/

رمز الخبر 1920070

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha