العامري: التخوف من التزوير لم يكن وليد الصدفة/ كان لدينا الشك في هذه الأجهزة منذ البداية

اكد زعيم تحالف الفتح ان المفوضية العليا لم تقدم أي تقرير لمجلس النواب حتى انحل وهذه أول مخالفة صريحة منها والانتخابات لم تتم في الأجواء التي كنا نطمح إليها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه كشف زعيم تحالف الفتح هادي العامري، اليوم السبت خلال مؤتمرا صحفيا لكشف التلاعب بنتائج الانتخابات بالوثائق والادلة كنا نحرص أشد الحرص على إجراء الانتخابات المبكرة ونؤكد ضرورة الإسراع فيها.

وأكد العامري كنا نعتقد أن هذه الانتخابات قد تكون محطة نحو الأمام وتأتي ببرلمان يحظى بثقة الشعب، ولكن الانتخابات لم تتم في الأجواء التي كنا نطمح إليها.

وشدد زعيم تحالف الفتح ان في كل الاجتماعات مع المفوضية كنا نبيّن خشيتنا من التلاعب في النتائج إلكترونياً، والمفوضية العليا لم تقدم أي تقرير لمجلس النواب حتى انحل وهذه أول مخالفة صريحة منها.

و نوّه العامري ما حصل يدل على إرباك المفوضية وعدم أهليتها لإدارة هذه الانتخابات المصيرية. وهناك فارق كبير بين أشرطة الانتخابات التي أُعطيت للمرشحين وما أٌعلن من نتائج.

وتابع القول ان المفوضية ارتكبت مخالفات دستورية وفنية وخالفت قانونها في إعلان نتائج الانتخابات. وكان على مفوضية الانتخابات تسليم النتائج إلى جميع المرشحين لكنها لم تلتزم بذلك.

المفوضية ادعت أنَّ النتائج الأولية المعلنة تمثل 94% من الأصوات بينما ما أعلن كان يمثِّل 79% فقط.

وشدد العامري قدمنا الطعن للمحكمة الاتحادية بنتائج الانتخابات ولدينا الأدلة الكافية فنيا وقانونيا.

/انتهى/

رمز الخبر 1920170

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha