المتحدث باسم الرئاسة الروسية: لا علاقة لنا بالهجمات الإلكترونية على أوكرانيا

المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، يقول إنّه "لا علاقة لنا بالهجمات الإلكترونية على المواقع الحكومية في أوكرانيا"، ويضيف أن كييف "تلقي باللوم على موسكو في كل شيء تقريباً".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه نفى المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الأحد، الاتهامات الموجهة لروسيا فيما يتعلق بالهجمات الإلكترونية على المواقع الحكومية في أوكرانيا.

وقال بيسكوف في تصريحاتٍ صحافية إنّه "لا علاقة لنا بهذا.. روسيا ليس لها علاقة بهذه الهجمات الإلكترونية". وشدد أنّ موسكو على علم بالمزاعم القائلة بأنّ روسيا كانت وراء الهجمات الإلكترونية، لكن هذا "اتهام آخر لا أساس له" ضد روسيا. كما أشار إلى أنّ "كييف تلقي باللوم على موسكو في كل شيء تقريباً، حتّى بسبب سوء الأحوال الجوية لديها".

ويذكر أنّ أوكرانيا أعلنت، الجمعة الماضية، أنّ لديها "مؤشرات أولية" إلى تورط محتمل لأجهزة الاستخبارات الروسية في هجوم إلكتروني واسع النطاق استهدف العديد من وزاراتها. وقال المتحدث باسم الخارجية الأوكرانية، وليغ نيكولينكو، عبر تغريدةٍ في "تويتر" إنّ "جهاز الأمن الأوكراني حصل على مؤشرات أولية إلى أن مجموعات من القراصنة المرتبطين بالاستخبارات الروسية قد تكون وراء الهجوم الإلكتروني الكبير الذي وقع اليوم".

الجدير بالذكر أنّ العلاقات بين روسيا وحلف شمال الأطلسي بقيادة الولايات المتحدة، تشهد في الآونة الأخيرة، توتراً بسبب زيادة تواجده العسكري بالقرب من الحدود الروسية بذريعة حماية أوكرانيا من "تهديد روسي محتمل"، وهو ما تعتبره موسكو خرقاً للوثيقة الأساسية للعلاقات بين الجانبين. وتؤكد موسكو مراراً عدم صحة المخاوف الغربية من إعدادها لغزو أوكرانيا.

/انتهى/

رمز الخبر 1921204

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =