كنعاني: المسجد الأقصى سيبقى مركز المقاومة ضد الصهيونية حتى التحرير الكامل لفلسطين

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ان المقاومة هي الطريق الوحيد لإنقاذ فلسطين، وسيبقى المسجد الأقصى وجميع مساجد العالم مركز المقاومة ضد الصهيونية حتى التحرير الكامل لفلسطين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه كتب المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ناصر كنعاني في تغريدة عبر موقع تويتر ان قبل 53 عامًا في مثل هذا اليوم 21 آب 1969 حرق الاحتلال الإسرائيلي المسجد الأقصى على يد مستوطن من أصول استرالية، ولم تكن هذه الجريمة الأولى والأخيرة للاحتلال على فلسطين.

وأضاف: "المقاومة هي السبيل الوحيد لإنقاذ فلسطين، وسيبقى المسجد الأقصى وكل مساجد العالم مركز المقاومة ضد الصهيونية حتى التحرير الكامل لفلسطين".

وجدير بالذكر انه يصادف اليوم الذكرى الـ53 عامًا لإحراق المسجد الأقصى المبارك من قبل مستوطن "إسرائيلي" الذي التهمت نيرانه كامل محتويات الجناح الشرقي مع أضرار أخرى، بينما يواصل العدو وجماعات المستوطنين المتطرفة سياسة التهويد والسيطرة على المسجد في إطار هدمه لبناء ما يسمى بـ" الهيكل المزعوم" وكل هذا يمر وسط غياب الدور العربي والإسلامي اتجاه مسؤولياته في حماية المقدسات الإسلامية.

/انتهى/

رمز الخبر 1926048

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha