مجلس خبراء القيادة يدين تصرف المجلة الفرنسية المسيئ

عقب إهانة مجلة "شارلي ايبدو" الفرنسية للمرجعية الشيعية برسومها الكاريكاتورية، أصدر مجلس خبراء القيادة بياناً وصف فيه هذا التصرف المسيئ بالهمجية الثقافية، معتبرا اياه الجانب الآخر من دعم الحكومة الفرنسية للمنافقين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه عقب إهانة مجلة شارلي إبدو الفرنسية للمرجعية الشيعية، أصدر مجلس خبراء القيادة بيانا أدان فيه هذا التصرف المسيئ. وجاء في نص بيان مجلس خبراء القيادة:

بسم الله الرحمن الرحيم

إن التصرف الوقح لمجلة فرنسية سخيفة ضد الاسلام والمرجعية الشيعية أظهر مرة أخرى كراهية وحقد أعداء الإسلام والشيعة.

مجلة شارلي إيبدو، التي اشتهرت بإهانة مقدسات المسلمين، ومعارضة الإسلام، خاصة الاساءة للنبي(صلى الله عليه وسلم)، أثارت مرة اخرى غضب أحرار العالم ومحبي الثورة الاسلامية باهانتها على المرجعية الشيعية العليا وولاية الفقيه وقائد المستضعفين.

بطبيعة الحال، فإن إدراج الرسوم الكاريكاتورية المهينة في هذه المجلة السيئة السمعة ودعم هذه الهجمية الثقافية من قبل الحكومة الفرنسية، ليس بالأمر المستبعد والبعيد بالنسبة لشعب إيران الإسلامية، حيث انها تحيي الوجه الاخر لغطرسة حكام قصر الإليزيه في دعم المنافقين وتقديم السلاح لـ"صدام المجرم" ضد الشعب الايراني.

وان مجلس خبراء القيادة، الذي مهمته، حسب رأي الإمام الخميني(رضي الله عنه)، دعم قيادة البلاد، يدافع عن المرجعية الشعيية ومكانة قائد الثورة الاسلامية، آية الله العظمى الخامنئي(مد ظله العالي)، ويدين هذا التصرف المسيئ والمخزئ لمجلة شارلي إيبدو، وعلى الرغم من انه يعتبر هذا العمل السخيف ناتجا عن يأس الاستكبار والصهيونية العالمية في مواجهة القوة والتقدم المتزايد لنظام الجمهورية الإسلامية الايرانية، يطلب من وزارة الخارجية والمؤسسات المسؤولة والجبهة الثقافية للثورة الإسلامية ان يردوا على هذا التصرف المسيئ في اطار واجباتهم، حتى تنكشف الطبيعة القذرة وأهداف محرري هذه المجلة الحاقدة والمدعية بحرية التعبير، للناس وخاصة مسلمي العالم.

أحمد جنتي

رئيس مجلس خبراء القيادة

/انتهى/

رمز الخبر 1929562

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha