رئيس الجمهورية يؤكد على احياء الحضارة الاسلامية بالتعاون بين الدول الاسلامية

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية انه بالامكان احياء الحضارة الاسلامية من خلال تعاون وانسجام ووحدة الدول الاسلامية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس الجمهورية اكد خلال استقباله صباح اليوم وزير العلوم والتكنولوجيا والابداعات الماليزي على الدور الهام والمسؤولية الجسيمة التي تضطلع به ايران وماليزيا في تقدم الامة الاسلامية مضيفا : ان مرحلة الحضارة الاسلامية المشرقة ستحيى مجددا بهذه الخاصية وهي انه في العصر الراهن توجد لدى البشرية مطالب لم تتحقق , مما جعل الجميع يتوق ويتعطش الى الحضارة الاسلامية باعتبارها السبيل الوحيد لاقامة مجتمع سعيد ويلبي الحاجات البشرية.
واعرب الدكتور احمدي نجاد عن تقديره لدور الحكومة الماليزية وخاصة رئيس الوزراء عبدالله بداوي في التعرف على المسؤوليات العالمية الهامة للدول الاسلامية وخاصة في مسار رقي وتكامل العالم الاسلامي , واصفا فترة ترؤس ماليزيا لمنظمة المؤتمر الاسلامي وحركة عدم الانحياز بانها من افضل الفترات وقال : ان ايران وماليزيا بلدين وشعبين صديقين وشقيقين , ويجب ان نسعى اكثر من السابق من خلال التعاضد والتعاون من اجل الاستجابة لمتطلبات البشرية وارساء السلام والاستقرار والتطور الحقيقي.
واشار رئيس الجمهورية الى الاتفاقيات المبرمة بين البلدين للتعاون المشترك في النشاطات البحثية لاسيما في النانوتكنولوجي والبيوتكنولوجي , معتبرا التطور في هذه المجالات امر هام جدا للبلدين.
وقال : ان بامكان البلدين تحقيق تقدم سريع في هذه الفروع العلمية الجديدة وتكميل امكانيات احدهما الآخر وتقديم انجازات جديدة على الاصعدة العالمية. 
من جانبه اكد وزير العلوم والتكنولوجيا والابداعات الماليزي جمال الدين جرجيس في هذا اللقاء على الدور الهام للغاية الذي تضطلع به الجمهورية الاسلامية الايرانية في التطورات الدولية وخاصة في العالم الاسلامي.
وقال : ان مختلف الشعوب في الوقت الحاضر وخاصة الشعوب المسلمة في العالم تتطلع الى الجمهورية الاسلامية الايرانية كما ان ماليزيا تدعم تقدم ايران وحصولها على التكنولوجيا النووية السلمية وباقي التقنيات المتطورة , وتعتقد ان بامكان ايران تحقيق اهدافها السلمية على اساس معاهدة حظر الانتشار النووي.
واكد جمال الدين جرجيس ان بامكان ايران وماليزيا القيام بدور مؤثر في تحقيق التطور السريع بالدول الاسلامية والحصول على التقنيات الحديثة من خلال تعزيز التعاون الثنائي.
واقترح جمال الدين جرجيس اقامة مركزين في ايران وماليزيا العام المقبل لتنمية التعاون العلمي والبحثي بين البلدين في مجال النانوتكنولوجي , مشيرا الى رغبة بلاده في التعاون مع مراكز الابحاث بالجمهورية الاسلامية الايرانية في مختلف المجالات ومن بينها العلوم الجوية والفضائية./انتهى/

 

 

 

 

 

رمز الخبر 422819

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 8 =