وزارة الخارجية: انتصار غزة يبشر بانتصارات اخرى لتحرير الاراضي المحتلة

هنأت وزارة الخارجية في الجمهورية الاسلامية الايرانية الشعب الفلسطيني والمقاومة الفلسطينية في بيانٍ اصدرته اليوم بالانتصار الذي حققته المقاومة الفلسطينية ضد الاحتلال الصهيوني.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان وزارة الخارجية الايرانيو اصدرت بياناً هنّأت فيه الشعب الفلسطيني والمقاومة الاسلامية الفلسطينية بالنصر الكبير الذي حققته على العدو الصهيوني.
وجاء في البيان: مرةً اخرى استطاع الشعب الفلسطيني الابي ان يخلق ملحمة جديدة وانتصارا ت عظيمة واركاع العدو الصهيوني امام ارادة الشعب الفلسطيني والمقاومين البواسل.
وبهذا  تهنئ الجمهورية الاسلامية الايرانية كل الشعوب الاسلامية سيما الشعب الفلسطيني في غزة وقياداته الاصيلة بالانتصار الكبير للشعب والمقاومة الاسلامية في غزة.
وأضاف البيان: ان دون ادنى شك فان فرض المطالب المحقة للشعب والمقاومة الفلسطينية على قادة الكيان الصهيوني على خلفية الحرب الغير متكافئة على غزة، كان ثمرة النضوج والتضحية لآلاف الشهداء والجرحى، والذين استطاعوا وبالرغم من الاعمال اللاانسانية التي ارتكبها العدو الصهيوني، ان يرفعوا راية النصر عالية خفاقة  امام أعين العالم .
وأكد  البيان ان هذا الانتصار اثبت مرة اخرى ان الطريق الوحيد لاحقاق كامل الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني هو التأكيد على نهج المقاومة والصمود في وجه اهداف العدو الصهيوني التوسعية، حيث لم يجد العدو الغاصب  امام هذه الايمان الراسخ والروح المعنوية العالية للشعب والفلسطيني ومقاومته، سوى الرضوخ وقبول الهزيمة.
وأكدت الخارجية في نهاية البيان: ان الجمهورية الاسلامية وضمن تأكيدها على دعمها المتواصل للمقاومة الاسلامية والشعب الفلسطيني، حيث تتمنى اعلى المراتب لشهداء الهجمات الصهيونية الهمجية على قطاع غزة، وتطلب الشفاء العاجل للجرحى والمصابين،وتتعاطف  مع عوائل الشهداء والجرحى والمصابين نتيجة الحرب الاخيرة. وهي على يقين بأن هذا الانتصار،هو بداية  وبشرى لتحرير كل الاراضي المحتلة وعلى رأسهم القدس الشريف، وتطهير الاراضي المقدسة من براثين العدو الصهيوني الغاصب./انتهي/

رمز الخبر 1839910

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =