قاسمي يرد على تصريحات رئيسة وزراء بريطانيا

استنكر المتحدث باسم الوزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي التصريحات التي أدلت بها رئيسة وزراء البريطانية "تيريزا ماي" في مؤتمر المنامة، مؤكدا أن الدول التي تتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى لا يحق لها اتهام الآخرين بالتدخل في المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن بهرام قاسمي الناطق الرسمي باسم الوزارة الخارجية الايرانية علق على تصريحات تيريزا ماي رئيسة وزراء بريطانيا والتي اتهمت فيها ايران بالتدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة.

واعتبر قاسمي أن الدول والبلدان التي تتدخل بشكل غير مسؤول في شؤون الدول الأخرى وتساهم في خلق الفوضى وعدم الاستقرار وتنامي الحروب والنزاعات ليس في موضع يؤهلها لاتهام الآخرين بالتدخل في شؤون المنطقة، في اشارة منه الى بريطانيا التي تعد سببا في خلق الفتن في الشرق الأوسط والعالم.

وأكد قاسمي أن بريطانيا وبعد عقود من انتها الاستعمار تحاول العودة من جديد لاستعمال الدول الأخرى ولهذا فهي تلجأ الى سياسات تعتمد الفتنة وبث الفرقة والخلاف بين دول المنطقة.

واوضح قاسمي، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترى ان جانبا من دوافع هذه التصريحات تعود جذورها الى التطورات الناجمة على صعيد العلاقات بين بريطانيا والاتحاد الاوروبي حيث انها سببت مشاكل وتعقيدات في مصالح هذا البلد ومكانته الدولية ما أدى الى ان تطلق ماي تصريحات غير مدروسة في مناهضة الشعب الايراني ترمي من خلالها كسب ود عدد من قادة مجلس التعاون.

واعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية عن تصوره بان الهدف من وراء اطلاق مثل هذه التصريحات يصب في سياق محاولات لندن عقد صفقات تسليحية جديدة باهضة الثمن مع بعض بلدان مجلس التعاون ما يؤدي الى تصعيد الازمات الناجمة عن الحروب الاجرامية التي ترتكب ضد الشعوب المضطهدة في اليمن وسوريا والبحرين والعراق والبلدان الاسلامية الاخرى في المنطقة.

يشار الى ان تيريزا ماي قد اكدت في كلمتها اثناء قمة مجلس التعاون في المنامة على المحافظة على الاتفاق النووي واستعداد بلادها للتعاون مع بلدان الخليج الفارسي في مناهضة ايران./انتهى/

رمز الخبر 1867571

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 3 =