يجب أن تبدأ جميع المجموعات بعملية إعادة البناء في سوريا

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ، لدى وصوله إلى العاصمة السورية دمشق ، اليوم الاثنين ، على ضرورة أن تبدأ جميع المجموعات في سوريا بعملية إعادة البناء في هذا البلد وأن تقوم بتطهير أراضيها من دنس الإرهابيين بمن فيهم جبهة النصرة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أنه أضاف ظريف في مقابلة مع الصحفيين اليوم الاثنين بعيد وصوله إلى دمشق : بعد الانتصار الذي حققته جبهة المقاومة ضد الجماعات المتطرفة والإرهاب في سوريا، حان الوقت لإعادة بناء هذا البلد، ودول التحالف الاستراتيجي السوري تساهم بهذا الأمر.

وقال إنه في اجتماع القمة الذي سيعقد في طهران يوم الجمعة المقبل واستمرارا للعملية السياسية الثلاثية، سيتم بحث كيفية التصدي للجماعات المتطرفة والإرهابية، بما فيها تحرير الشام (جبهة النصره) .

وقال وزير الخارجية الإيراني، إن الاجتماع سيناقش ايضا التنسيق لاستمرار العملية السياسية ومكافحة الإرهابيين في سوريا.

وصرح إن متابعة شؤون اللاجئين وعودة اللاجئين إلى بلدهم قد بدأت وأن الدول المجاورة لسوريا تلعب دورا مهما في هذا الصدد.

ووصل وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اليوم الاثنين الى دمشق لاجراء محادثات مع المسؤولين السوريين.

وتأتي هذه الزيارة تلبية لدعوة رسمية من وزير الخارجية السوري وليد المعلم، وكان في استقبال ظريف في مطار دمشق مساعد وزير الخارجية السوري فيصل المقداد./انتهى/

رمز الخبر 1887357

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 6 =