الكويت وقطر ولبنان تدين الحادث الارهابي في جنوب شرق ايران

دانت كل من الكويت وقطر ولبنان في رسائل منفصلة الحادث الارهابي الذي وقع في جنوب شرق ايران وادي الي استشهاد واصابة عدد من منتسبي حرس الثورة

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن امير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح بعث برقية تعزية الي الرئيس حسن روحاني عبر فيها عن خالص تعازيه وصادق مواساته بضحايا الهجوم الي استهدف قوات منتسبة للحرس الثوري جنوب شرق ايران، معربا عن استنكار دولة الكويت وادانتها لهذا العمل الارهابي الذي استهدف ارواح الابرياء الآمنين، راجيا المغفرة والرحمة للضحايا وللمصابين سرعة الشفاء والعافية.

كما بعث كل من ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح ورئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح برقيتين مماثلتين.
وبعث امير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ونائبه الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني ورئيس مجلس الوزراء الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة، برقيات منفصلة الي الرئيس روحاني ادانوا فيها العمل الارهابي الذي وقع في جنوب شرق ايران، واعربوا عن مواساتهم بهذا الحادث متمنين الشفاء العاجل للجرحي.

من جانبها دانت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية في بيان الهجوم الإرهابي الذي وقع في جنوب شرق ايران والذي أدي إلي استشهاد 27 شخصا.

واكدت الوزارة تضامنها مع الحكومة والشعب الايرانيين، وتقدمت بالتعزية لعائلات الضحايا الذين سقطوا جراء هذا الهجوم، داعية الي كشف الجهات المعتدية. 

يذكر ان عناصر من زمرة ما يسمي بـ 'جيش العدل' قد استهدفوا باعتداء ارهابي انتحاري حافلة لكوادر الحرس الثوري.

وفي هذا الحادث الارهابي الذي نفذ بواسطة شاحنة صغيرة مفخخة في الطريق بين زاهدان وخاش في قرية جانعلي، استشهد لغاية الان 27 واصيب 13 اخرون من كوادر الحرس الثوري. /انتهى/

رمز الخبر 1892275

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 6 =